Barlamane recrute - cliquez ici
22:41 - 1 يناير 2017

أمريكية تفارق الحياة “مباشرة” وأمام الملايين على الفيس بوك

برلمان.كوم

في حادثة مأساوية أثارت حزن متتبعي وسائل التواصل الإجتماعي، تحوّل بث مباشر على “فيس بوك” لسيدة أرادت أن يُسمع صوتها ويشاهدها أصدقاؤها ومتابعوها من منزل صديقها وهي تغني، إلى نهاية مأساوية أودت بحياتها والآلاف يشاهدونها على الهواء مباشرة.

وقالت صحيفة “الإندبندنت” البريطانية إنه في أثناء بث مباشر للأمريكية كيانا هيرندون، توفيت بينما يشاهدها الآلاف من المتابعين دون فعل أي شيء. وكانت هيرندون قد انهارت وهي تحمل طفلها البالغ من العمر عاماً أثناء بث مباشر من منزل صديقها بأركنساس في 28 ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وبدأت هيرندون البث المباشر بالغناء، قبل أن تتحدث عن رغبتها في العودة إلى المدرسة، إلا أن المشاهدين لاحظوا تغيراً في تصرفاتها، إذ بدأت تمسح وجهها وتهز رأسها، بحسب ما ذكرته قناة KATV.

وبموت هيرندون، البالغة من العمر 25 عاماً، سقط الهاتف الذي كانت تبث منه ذلك الفيديو من يدها، لتخرج هي وطفلها من كادر التصوير.

وانتهى البث المباشر بعد 30 دقيقة حينما وصل صديق هيرندون مسرعاً إلى الغرفة وطلب النجدة، ليتم نقلها إلى المستشفى إلا أنه لم يكن هناك ما يمكن فعله.

 

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *