3:14 - 7 ديسمبر 2017

الأمم المتحدة تشيد بمنهجية المغرب لتنفيذ خطة الرباط لحضر التطرف

فاطمة خالدي

أشاد إبراهيم سلامة، مدير شعبة الاتفاقيات الدولية، بمفوضية هيأة الأمم المتحدة، بالمنهجية المتبعة من قبل المغرب لتنفيذ خطة عمل الرباط بشأن حضر الدعوة إلى الكراهية القومية أو العنصرية أو الدينية التي تشكل تحريضا على التميز أو العداوة أو العنف.

وقال المتحدث في تصريح لـ”برلمان.كوم” عقب افتتاح ندوة دولية، تمحورت حول تتبع خطة عمل الرباط بشأن حضر الدعوة إلى الكراهية المنجزة سنة 2012، والمنظمة صباح اليوم الأربعاء 06 دجنبر الجاري، (قال) إن الخطة حاولت مراعاة جميع الجوانب التي يمكن أن تؤدي بالمجتمع إلى الكراهية والتطرف والغلو.

وأشار المتحدث، الذي تلا كلمة زيد سعد الحسيني مفوض الأمم المتحدة لحقوق الإنسان خلال الندوة، إلى أن التعاهدات الموجودة في خطة العمل نشأت عنها العديد من  المشروعات،  التي تتكاثف لتكوين خدمة متراكمة، تمكن من  إزالة الفهم الملتوي للدين.

وأبرز المتحدث أن الوثيقة عبارة عن عمل وضعه العديد من الخبراء، برعاية من المفوضية السامية لحقوق الإنسان، وتتكون من لبنات هدفها التعريف بالنوايا الطيبة التي تحملها الأديان.

 

 

 

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *