3:07 - 17 ديسمبر 2017

المركز المغربي لحفظ ذاكرة البرلمان.. إبراز لدور المؤسسة البرلمانية وحفظ أرشيفها

برلمان.كوم

أطلق مؤخرا “المركز المغربي لحفظ ذاكرة البرلمان”، الذي يسعى إلى المساهمة في توثيق الحياة البرلمانية في مجالاتها المتنوعة، من قوانين وممارسات تشريعية ومسارات شخصيات بصمت على تاريخ المؤسسة التشريعية منذ انطلاق أول تجربة برلمانية مغربية.

ومن بين الأهداف التي سطرها “المركز المغربي لحفظ ذاكرة البرلمان” المساهمة في التعريف والتحسيس والتوعية بدور المؤسسة البرلمانية في تكريس الديمقراطية والعمل على توفير بنك للمعلومات وموقع إلكتروني لتسهيل تداول المعلومات حول تاريخ وأعمال وأنشطة البرلمان، فضلا عن تشجيع القيام بأبحاث ودراسات من أجل نشر المعرفة البرلمانية وإبرام اتفاقيات للشراكة والتعاون مع المؤسسات المماثلة والهيئات المختصة والمهتمة بالشأن البرلماني.

وتتمحور أنشطة المركز بالخصوص حول تنظيم لقاءات وندوات وموائد مستديرة وحلقات دراسية وتظاهرات ثقافية وإعلامية وتحسيسية في المجالات التي تدخل في دائرة اهتمامات المركز، الذي تضمن جمعه العام المنعقد بالرباط في 23 أكتوبر الماضي مناقشة قانونه الأساسي والمصادقة عليه وانتخاب أعضاء مكتبه المسير.

وبغرض تشجيع الاهتمام العلمي بمؤسسة البرلمان، يضع المركز، الذي يترأسه عبد الحي بنيس، رهن إشارة الباحثين والطلبة والمهتمين مختلف الوثائق التاريخية من مشاريع قوانين ومقترحات تدارسها وصادق عليها البرلمان، فضلا عن وثائق تؤرخ لأهم الأحداث والوقائع التي شهدتها المؤسسة البرلمانية.