15:30 - 10 يناير 2018

تفاصيل قصة “الراكد” الذي حملت به سيدة أزرو وخلق جدلا بين الأطباء والفقهاء

برلمان.كوم

انقسم الرأي العام في الآونة الأخيرة، حول قضية السيدة المعروفة بنعيمة، والمتعلقة بحملها، حيث تزعم أنها تحمل جنينا سكن أحشاءها لما يزيد عن 9 سنوات.

وقال أبو حفص، المتخصص في الدراسات الإسلامية، “بعض المذاهب الإسلامية تقول باستمرار حمل المرأة 7 سنوات”، فيما أكد محللون نفسيون أن نعيمة تعيش وهم رغبتها في إنجاب طفل ذكر.

وأكدت السلطات في بلاغ لها أن حملها مجرد “حمل هستيري”، ناتج عن أوهام حمل سابق، واقترح أطباء على نعيمة علاجات نفسية تمهيدا لعلاجها الكلي، مؤكدين أن حالتها هي نفسية بالدرجة الأولى.