22:12 - 12 يناير 2018

جديد الصحافة: سابقة… القضاء يلزم الطرق السيارة بتعويض ضحايا الرشق بالحجارة

برلمان.كوم

تطالعنا جرائد نهاية الأسبوع على مجموعة من الأخبار من أهمها، مستثمرون حولوا مناطق صناعية إلى تجزئات، خسائر بالملايين بسبب اختلاس الكهرباء بفاس، واتهامات لرئيس فريق “البام” بمجلس النواب بتسييس مطالب سكان والماس.

الصباح: مستثمرون حولوا مناطق صناعية إلى تجزئات

كشفت يومية “الصباح” في عددها لنهاية الأسبوع، نقلا عن برلمانيين، أن مستثمرين مغاربة حصلوا على بقع ذات مساحات شاسعة بعدد من المناطق الصناعية، بدرهم رمزي وحولوها إلى تجزئات سكنية تذر عليهم أموالا طائلة.

وأكدت الجريدة أن مئات البقع الأرضية المجهزة، التي كانت مخصصة لبناء مقرات شركات، تحولت إلى عمارات تضم شققا سكنية وتباع بأسعار مرتفعة، بعد أن استحوذ عليها مستثمرون.

وأضافت اليومية على لسان عبد السلام اللبار، رئيس الفريق الاستقلالي في مجلس المستشارين، أنه من العار أن يستغل البعض المساعدات التي تقدمها الدولة في سبيل إنشاء مناطق صناعية لتحريك عجلة الاقتصاد، وإحداث فرص العمل بمختلف الأقاليم، فيحولونها إلى تجزئات سكنية تدر عليهم الملايير، في رمشة عين، بتواطؤ مع السلطات والمراكز الجهوية للاستثمار.

وفي خبر آخر تحت عنوان “البوطا” تباع بـ100 درهم، أكدت يومية الصباح أن نزار البركة، رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي، فضح تلاعب السماسرة والمضاربين بأسعار المواد الإستهلاكية الأساسية، مؤكدا أن قنينات “البوطا” من الحجم الكبير تباع بـ 43 درهم بالمدن وبـ70 درهم في القرى وقد تصل في الشتاء وتساقط الثلوج في الجبال إلى 100 درهم، مما يؤدي حسب قوله إلى تعزيز غياب الثقة في المؤسسات المنتخبة والعزوف السياسي.

الأحداث المغربية: خسائر بالملايين بسبب اختلاس الكهرباء بفاس

كشفت اليومية في عددها لنهاية الأسبوع، نقلا عن مصدر مسؤول بالوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء بفاس، أنها تتكبد سنويا خسارة مبالغ مالية كبيرة حددها المصدر ذاته في عشرين مليون درهم سنويا، بسبب الاختلاسات التي تطال العديد من أحياء العاصمة العلمية.

وأكدت اليومية أن العديد من تقنيي الكهرباء يعمدون إلى ربط الكثير من المنازل والمطاعم والمقاهي ودور الضيافة بالمدينة بالتيار الكهربائي مقابل مبالغ مالية يتلقونها من مالكيها أو مستغليها.

وأضافت اليومية أن الوكالة قررت خوض حرب صارمة في مواجهة جميع الأشخاص، الذين يتم ضبطهم متلبسين بربط المنازل والمقاهي بالكهرباء، بإحالة ملفاتهم على القضاء لاتخاذ المتعين في حقهم طبقا للقانون، خلافا لما كانت تتعامل به سابقا مع الأشخاص الذين يعمدون إلى اختلاس الكهرباء بتسوية ملفاتهم حبيا عبر الأداء.

الأخبار: اتهامات لرئيس فريق “البام” بمجلس النواب بتسييس مطالب سكان والماس

كشفت اليومية في عددها لنهاية الأسبوع، أن رئيس جماعة والماس، ورئيس فريق “الأصالة والمعاصرة” بمجلس النواب، محمد أشرورو، يواجه انتقادات حادة من قبل السكان بسبب عدم التزامه بتعهدات سابقة قطعها على نفسه في تجمعات مع السكان وفي اجتماعات المجالس المنتخبة، لتحسين الوضعية الصحية المزرية بالمدينة، التي تفتقر للتجهيزات والآليات الطبية والموارد البشرية.

وأكدت اليومية على لسان أحد الفاعلين الحقوقيين بالمنطقة، أن تقديم استقالة أشرورو من البرلمان كانت مدروسة وتروم امتصاص حدة احتجاجات السكان واستمالة أصوات الناخبين، وهو ما تم بالفعل ومكنه من ولاية تشريعية ثانية.

وأضافت اليومية أن ميزانية جماعة والماس التي تقدر بالملايير من السنتيمات، كفيلة بالاستجابة لكافة المطالب الإجتماعية والخدمات الأساسية لسكان والماس الذين يعانون الإقصاء والتهميش، علما أن عشرات الشباب من حاملي الشهادات دخلوا في اعتصام مفتوح أمام مقر الجماعة.

المساء: سابقة… القضاء يلزم الطرق السيارة بتعويض ضحايا الرشق بالحجارة

كشفت يومية المساء في عددها لنهاية الأسبوع، عن إصدار المحكمة الإدارية في الرباط، حكما قضائيا مثيرا بشأن حوادث الاعتداء التي يتعرض لها مستعملو الطرق السيارة، حيث حمل اجتهاد القضاء الإداري المسؤولية للشركة المكلفة بتدبير هذا المرفق وإلزامها بأداء تعويض قدره 15 مليون سنتيم لفائدة ضحية اعتداء تقدمت بدعوى قضائية ضدها.

وأكدت اليومية أن المدعية كشفت أنها بينما كانت ترافق ابنيها وزوجها، الذي كان يتولى سياقة السيارة، تعرضوا لحادثة رشق بالحجارة من طرف مجهولين على مستوى الطريق السيار الرابط بين الرباط والدار البيضاء، الأمر الذي نتج عنه كسور في وجهها وفمها، خضعت على إثرها لعملية مستعجلة.

وأضافت اليومية أن الدعوى القضائية سجلت ضد مجموعة من الأطراف، إلى جانب الشركة الوطنية للطرق السيارة، وأن مسؤولية جهاز الدرك الملكي قائمة أيضا باعتبار المهام المنوطة به، هي السهر على الأمن العمومي والمحافظة على النظام العام وتنفيذ القوانين والسهر بصفة خاصة على الأمن بالبوادي وطرق المواصلات.