10:04 - 20 فبراير 2018

طلاب يستلقون أمام البيت الأبيض بعد هجوم فلوريدا

برلمان.كوم

استلقى عشرات الطلاب أمام البيت الأبيض، أمس الإثنين 19 فبراير، للمطالبة بإجراء تغييرات في قوانين الأسلحة، وذلك بعد أيام فقط من حادث إطلاق نار في داخل مدرسة ثانوية في ولاية فلوريدا، ما أسفر عن مصرع 17 شخصا.

ونظمت المظاهرة من قبل “تينز فور جن ريفورم”، وهي منظمة أنشأها الطلاب في العاصمة الأمريكية، في أعقاب إطلاق النار، الأربعاء 14 فبراير، على مدرسة مارجوري ستونيمان دوغلاس الثانوية في باركلاند، فلوريدا، وفقا للعديد من التقارير المحلية الأمريكية.

واستلقى المحتشدون أمام البيت الأبيض، لمدة ثلاث دقائق، تزامنا مع “يوم الرئيس”، للإشارة إلى أنهم ضحايا حادث إطلاق النار في المدرسة.

وكتبت منظمة “تينز فور جن ريفورم”، عبر “فيسبوك”: “إن فعلنا هذا هو بيان عن الفظائع التي ترتكب، بسبب الافتقار إلى السيطرة على السلاح كما أنه رسالة قوية إلى حكومتنا لكي تتخذ إجراء فوريا”.

وأكدت الشرطة الأمريكية، أن مسلحا يبلغ من العمر 19 عاما فتح النار، يوم الأربعاء، في مدرسة ثانوية في فلوريدا كان قد تم فصله منها لأسباب تتعلق بالانضباط لم يذكرها، قتل 17 شخصا قبل أن تلقي الشرطة القبض عليه.

وقالت الشرطة، إن 12 شخصا قتلوا في مبنى المدرسة و3 في الشارع وتوفي اثنان آخران في المستشفى. ولم يذكر بيانات عن عدد الجرحى، مشيرة إلى أن بعض الضحايا في غرف العمليات.

يذكر أن المدرسة التي وقعت فيها الحادثة تقع في مدينة باركلاند بولاية فلوريدا ويدرس بها نحو 3 آلاف طالب تتراوح أعمارهم بين 14 و18 عاما.