14:52 - 13 سبتمبر 2017

قاصر تتعرض لاعتداء دموي شنيع بسطات بسبب رفضها الزواج من منحرف

برلمان.كوم

تعرضت يوم أمس قاصر لا يتجاوز عمرها ال 16 ربيعا، لاعتداء وحشي من طرف شاب منحرف بمدينة سطات، تسبب لها بجروح متعددة وغائرة في مختلف أنحاء جسدها، بما مجموعه 70 غرزة.

الشابة فاطنة، وبعد ربط الاتصال بأفراد أسرتها، صرح لنا خالها رشيد، بأن ابنة أخته التي رفضت الزواج من أحد اقربائها بسبب فساد أخلاقه وانحرافه وإدمانه، قد حاول أمس اختطاها من أمام منزلها، فلما رفضت الانصياع له، طعنها مرات متعددة على مستوى الراس واليدين والأضلع، متسببا لها باصابات غائرة وخطيرة.

الفتاة حسب خال الضحية، يتيمة الأب، تعيش مع أمها واخوتها الصغار دون حماية، استغل الجاني تواجد الفتاة مع امها بالمنزل ليقوم بجريمته، وتسبب لها بأزمة قدرها طبيب المستشفى الجهوي بسطات في 40 يوما، وقد صرح الطبيب لأسرة الضحية أن عمق الجروح، يشير الى ان نية القتل كانت مبيتة في العملية.

رشيد، يطالب السلطات بوضع اليد على المجرم الفار، وتنفيذ محاكمة عادلة في حقه بعد أن تسبب للفتاة في تشوه واصابات وعطب نفسي ومعنوي من الصعب جبره، فالفتاة في حالة خوف دائمة، وفي حالة صدمة، وتعلم أن اسرتها من اخوال واعمام سيظلون معها في المنزل لفترة قصيرة بسبب اعمالهم وانشغالاتهم وهي خائفة من مغادرتهم وعودة الجاني لمقر سكناها من اجل الاجهاز عليها.

خال الضخية، اضاف في تصريحه لبرلمان.كوم بأن اسرة الجاني سارعت الى منزل الضحية من اجل تغريرهم بالمال قائلين لهم “لي غنعطيوها للمخزن نعطيوها لكم” مؤكدا انه لن يتنازل وان دم ابنة اخته ليس للبيع، وانه يريد من العدالة ان تتحقق ومن الجمعيات الحقوقية ان تتدخل لانهاء مأساة فاطنة.

وحول اسباب الجريمة، يقول رشيد، إن الفتاة التي حاول مرارا قريبها من جهة والدها المتوفي الارتباط بها، رفضت رفضا باتا الارتباط به بسبب اخلاقه المنحطة وفساده وادمانه، وانه ظل لفترة طويلة يرسل لها هدايا من اجل اقناعها لكنها ظلت رافضة، وقد حاول معاقبتها على رفضها له.

كلمات مفتاحية :
جرائمسطات
اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *