19:40 - 21 يناير 2019

أمينة ماء العينين لا ينام لها جفن وتبحث عن صورة محرِجة لها..

برلمان.كوم

منذ بضعة أيام لا يغمض جفن للنائبة البرلمانية الإسلامية أمينة ماء العينين، وذلك بسبب ليلة حمراء حضرتها في أحد المطاعم البيضاوية، رفقة صديقها جواد بنعيسي وأشخاص آخرين، حيث أطلقت العنان للمتعة، وأريقت المشروبات الروحية والنبيذ الأحمر، وذبلت العيون، وتراخت الأعصاب، وأطلق سراح الألسنة للكلام بعيدا عن أي لجام.
“راديو ميدينا” تناقل الخبر وتحدث عن وجود صورة أرّخَت للحدث، ما جعل أمينة ماء العينين تدخل في هيستريا، وتبحث بشتى الوسائل عن الشخص الذي التقط هذه الصورة المفترضة كي تتوسل إليه بعدم نشرها.


من جانبه، لم يتسن لـ”برلمان.كوم” التأكد من صحة وجود هذه الصورة من عدمه، لكن الموقع علم من شهود عيان أن أمينة “تخراج العينين” كانت حاضرة في “العشاء-لقصارة” المذكور، غير أنها – ما لله لله وما لقيصر لقيصر- لم تحتس ولم تذق طعم النبيذ عكس مرافقيها، ومن بينهم مواطن مغربي ذي العقيدة اليهودية.

وكان موقع “برلمان.كوم” قد نشر صورا، نقلتها عنه مواقع ومنابر إعلامية وشبكات التواصل الاجتماعي، لنائبة حزب العدالة والتنمية في مدينة باريس مرتدية لباسا عصريا، وبدون حجابها المعهود. وقد خلقت هذه الصور جدلا واسعا، ونقاشا حادا، داخل حزب سعد الدين العثماني وخارجه، حول ازدواجية الخطاب والسلوك لدى قادة حزب المصباح”.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *