12:23 - 6 نوفمبر 2019

إبعاد الوزير لحسن عبيابة عن تنظيم المباراة الدولية الاستعراضية بالعيون

برلمان.كوم

في تطور مفاجئ قلب الموازين التنظيمية المعتادة فوجئ مسؤولو وزارة الشباب والرياضة بإبعاد الوزارة من المباراة الدولية الاستعراضية التي تنظم اليوم بالعيون بمناسبة الذكرى الرابعة والأربعين للمسيرة الخضراء وتحت الرعاية السامية لجلالة الملك.

وكانت هذه المباراة عادة ما تسهر على تنظيمها وزارة الشباب والرياضة والجامعة الملكية لكرة القدم تحت عناية وحرص كبيرين يبرزان حساسية وأهمية هذا الحدث الرياضي العالمي ذي الرمزية الوطنية والذي أربك حسابات جبهة البوليساريو بحكم حجم أسماء النجوم الرياضية الكبيرة التي تشارك فيه.

وقد علم موقع “برلمان.كوم” أن المباراة الاستعراضية التي سيحتضنها ملعب الشيخ الأغضف ستجري بين نجوم الكرة الأفارقة ونجوم كرة العالم  الذين وصل اغلبهم الى المغرب ومنهم:

بيبيتو، صامويل إيطو، خافيير سافيولا، فديكا،ميشيل سالغادو،محمد سيسوكو، آلبير لوكي، كريستيان أبياتي، ريفالدو، خالد الغندور، دييغو فورلان، هيرنان كريسبو، نادر السيد، ميغيل باوليتا، زبير بية، كريم حقي، كافو، طارق التايب، حجي ديوف، أورتيغا، دانييل أموكاشي، كريستيان بانوتشي، دافيد تريزيغيه، لويس فيغو، إدميلسون، روجي ميلا، كانو، زامبروتا، أميدي بيلي، ديجان ستانكوفيتش، كالوشا، رافاييل ماركيز، اسماعيل  ستانكوفيتش، كالوشا وغيرهم.

وجدير بالذكر أن الوزير حسن عبيابة ارتكب عدة أخطاء وزلات منذ تنصيبه وزيرا على قطاع الرياضة والثقافة وتوليه مهمة الناطق الرسمي مما أشعل فتيل الصحافة ووسائط الاتصال التي جعلته مادة دسمة للسخرية وللمطالبة بإزاحته من مهامه.

وقد اعتبر هذا الوزير هو أسرع وزير في تاريخ المغرب في الوقوع في الفضائح وإشهار ضعفه في زمن قياسي، منها أنه تسرع في الغاء الالعاب البارأولمبية الافريقية التي كان سيحتضنها المغرب، وهو القرار الذي ستكون له انعكاسات سلبية جدا على صورة المغرب وعلاقاته مع العديد من الدول التي وضعت آمال كبيرة على هذه الألعاب.                                               

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *