11:19 - 24 فبراير 2020

إدريس الروخ يبكي بحرقة على والدته ويعلق: وفاتها تفوق المصيبة

برلمان.كوم-ه ب

أكد الممثل والمخرج المغربي، إدريس الروخ، أن وفاة والدته كانت كالصاعقة، حيث بكى بحرقة عليها، عندما حل ضيفا على برنامج “الفاص أ فاص”، للإعلامية شهرزاد عكرود، معبرا بالقول “فراقها أكبر بكثير من الخسارة والمصيبة”.

وأفاد الروخ باكيا، أنه بات كيان دون محركه الرئيسي وهو والدته مشبها نفسه بـ”الروبو”، واعتبر نفس المتحدث في معرض كلامه، بأن وفاة والدته هو شبيه بانشقاق وانقسام الأرض، حيث أصبح كل واحد منهما في شق بعيد عن الآخر، بينهما الذكريات والسنين التي مرت عليهما بحلوها ومرها.

وعن بعض الميزات والصفات التي كانت تتسم بها المرحومة، قال الروخ “بنات مجتمع من لا شيء ما قراتش ما والو، كانت أكبر وزيرة اقتصاد، وأكبر فيلسوفة في المنزل، كانت حكيمة، ورئيسة حكومة بعقلية رؤساء، كيفاش كتصلح كيفاش كتدير الديبلوماسية بأشيائها، وقرات في الأخير وخدات الديبلوم حيث فهمات أن الحياة تربية ومتابعة لها”.

وختم الروخ أن والدته هي الوحيدة التي ساندته في بداية مشواره، علما أن ظروفهم المادية كانت بسيطة جدا، إلا أنها كانت تحترم مفهوم “الاختيار وحريته”، وهو ما يفتقده المجتمع المغربي اليوم في ظل الدبلومات والشواهد، على حد قوله.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *