13:10 - 28 يناير 2020

إنتاج الحوامض في المغرب سينخفض بشكل حاد.. ليصل إلى 31 في المائة

برلمان.كوم

من المرتقب أن يعرف إنتاج الحوامض بالمغرب تراجعا كبيرا خلال الموسم الفلاحي 2019/2020، سيصل إلى 31 في المائة فيما يتعلق بالبرتقال والماندارين 34 في المائة، وفقًا لما أوردته جريدة “ليكونوميست” في عددها اليوم الثلاثاء نقلا عن البيانات الصادرة عن كتابة الدولة في الزراعة الأمريكية.

وذكر المصدر أن إنتاج الحمضيات سينخفض ​​بشكل حاد في المغرب خلال موسم 2019/2020، حيث ستنتج المملكة 815000 طن من البرتقال بانخفاض قدره 31 في المائة مقارنة بموسم 2018/2019، في حين أن إنتاج الماندرين سوف يقتصر على 910،000 طن، بانخفاض قدره 34 في المائة.

وعزت كتابة الدولة في الزراعة الأمريكية انخفاض ​​إنتاج البرتقال المغربي “لندرة المياه والظروف المناخية غير المواتية، فيما سينخفض إنتاج الماندرين، ​​”بسبب الظروف الاقتصادية غير المواتية، وارتفاع درجات الحرارة أثناء فترة النضج”.

وموازاة مع انخفاض الإنتاج، توقع المصدر ذاته أن ينخفض ​​الاستهلاك الوطني للمغاربة من البرتقال من 979،000 طن في الموسم السابق إلى 670،000 طن، كما ستشمل الصادرات 110،000 طن مقابل 144 طن خلال الموسم الماضي.

وفيما يتعلق بالماندرين فقد أكدت وزارة الزراعة الأمريكية على أن 370،000 طن سيتم تصديرها مقابل 617،000 طن، موضحة أن هذا الانخفاض سيؤثر أيضًا على الليمون حيث يتم تصدير 11000 طن مقابل 15000 طن.

وتوقعت بيانات كتابة الدولة في الزراعة الأمريكية، انخفاض ​​إنتاج الحمضيات لعام 2019/2020 في جميع أنحاء العالم، بمقدار 5.8 مليون طن عن العام السابق إلى 47.5 مليون، حيث ستؤدي الظروف المناخية غير المواتية إلى انخفاض المحاصيل في البرازيل ومصر والاتحاد الأوروبي والمغرب.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *