13:30 - 11 سبتمبر 2019

الأوضاع المتردية للقطاع وتوقيف طبيب يدفع الأطباء للاحتجاج بتيزنيت وأكادير

برلمان.كوم-ف.خ

عبر المكتب الجهوي للنقابة المستقلة لأطباء القطاع العام، لجهة سوس-ماسة، عن استنكاره لما أسماه بقرار التوقيف التعسفي في حق الطبيب قصيدي فريد، الكاتب الإقليمي للنقابة المستقلة لأطباء القطاع العام لإقليم تيزنيت، مطالبا وزارة الصحة بالتراجع الفوري عن هذا القرار “الجائر”.

وطالب المصدر وزارة الصحة، وفق ما أورده بلاغ للنقابة توصل “برلمان.كوم” بنسخة منه، “بفتح تحقيق نزيه للوقوف على الخروقات والمغالطات وتزييف الحقائق التي تضمنها تقرير للمندوب الإقليمي حول توقيف الطبيب المذكور، والتأكد من الدوافع الحقيقية وراء استصدار قرار التوقيف”.

ودعا البلاغ كل الأطباء، والصيادلة وجراحي الأسنان بالقطاع العام بجهة سوس-ماسة، لتنظيم قافلة الكرامة نحو إقليم تيزنيت، للتضامن مع الطبيب قصيدي، وتنظيمِ وقفة تضامنية احتجاجاً على التمييز و”الحكرة”، ووقفة احتجاجية ثانية بمقر المديرية الجهوية لوزارة الصحة بأكادير، موضحا أن تاريخ الوقفتين سيتم الإعلان عنه لاحقا.

وكان المكتب المحلي للنقابة المستقلة لأطباء القطاع العام، قد استنكر في بلاغ سابق، ما آلت إليه أوضاع القطاع الصحي بإقليم تيزنيت، مشيرا إلى أنه “في الوقت الذي كان فيه الجميع ينتظر اتخاذ إجراءات صارمة ضد المندوب الإقليمي بتيزنيت، الذي أزكمت خروقاته الأنوف وتجاوزت سلطاته كل الحدود، فإذا بالشغيلة الصحية والمجتمع المدني يتفاجأون بقرار مخالف لكل القواعد القانونية والأعراف الأخلاقية والمتجلي في توقيف طبيب عن العمل”.

وندد ذات المصدر بسوء التدبير والخروقات والاختلالات التي يعرفها القطاع الصحي بإقليم تيزنيت، والتي تظهر في عدم صرف مستحقات البرامج الصحية بالمراكز الصحية، وعدم تعويض أطباء المستعجلات وتمتيعهم بحقهم في الرخصة الإدارية كباقي موظفي الدولة، وعدم تفعيل مقررات الانتقال الوزارية لعدد من الأطر.



اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *