16:30 - 8 فبراير 2019

الانتحار يخطف طفلا بفاس وفتاة بتازة في يوم واحد

برلمان.كوم-عثمان لشهب

في أقل من 24 ساعة، سجلت بكل من مدينة فاس عاصمة الجهة ومدينة تازة التابعة لها، حالتي انتحار راح ضحيتهما طفل وفتاة.


الحالة الأولى حسب مصادر لـ”برلمان.كوم”، تتعلق بطفل في الثانية عشر من عمره، وجد مشنوقا بواسطة حزام سرواله، يوم أمس الخميس، داخل منزل أسرته بحي الملاح بقلب المدينة العتيقة لمدينة فاس، الأمر الذي شكل فاجعة و مأساة بكل المقاييس، خاصة بعد انتشار خبر الرسالة التي تركها بجانبه قبل أن يقدم على الانتحار، والتي جاء فيها اتهامات لزوجته أبيه بسوء معاملته.


وغير بعيد عن مدينة فاس، اهتزت مدينة تازة صبيحة اليوم الجمعة، على وقع اكتشاف جثة فتاة معلقة بواسطة حبل داخل منزل أسرتها بدوار مكوسة بمنطقة سيدي عزوز.


وحسب مصادر لـ”برلمان.كوم”، فالهالكة تبلغ من العمر 19 سنة وتتابع دراستها بالثانوية التأهيلية سيدي عزوز، يجهل إلى حدود الساعة سبب اقدامها على الانتحار، في الوقت الذي لازال أفراد أسرتها ورافقها تحت وقع الصدمة.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *