10:13 - 10 سبتمبر 2019

“البيجيدي” يعيش على صفيح ساخن بسبب الاستقالات في صفوف شبيبته

برلمان.كوم

علم “برلمان.كوم” من مصادر مطلعة، أن عدداً من الشباب بحزب العدالة والتنمية قدموا استقالاتهم من الحزب، خلال الأيام القليلة الماضية، مشيرة إلى أن هذه النتيجة مرشحة للارتفاع بسبب ما أسموه “بغياب الشفافية الداخلية”، التي مافتئ الحزب يتغنى بها في محافله ويثبت عكسها في ممارساته، تقول المصادر.

وفي هذا الصدد، أعلن أحد أعضاء شبيبة العدالة والتنمية واسمه “بدر البوقرعي”، استقالته يوم أمس الإثنين، ووثق ذلك بتدوينة على صفحته الخاصة بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، بالقول “أعلن عن استقالتي من حزب وشبيبة العدالة والتنمية، والسلام”.

وفور إعلانه الاستقالة، تهاطلت عليه التعليقات التي عبر أصحابها عن التضامن معه معتبرين أن ما قام به عين الصواب، ما جعل البعض من المعلقين يصف هذه الخطوة بـ”الشجاعة”، والقرار بالصائب، حيث قال أحد المعلقين “أنتم السابقون ونحن اللاحقون”، في إشارة إلى تفكيره هو أيضا في الاستقالة من شبيبة “االمصباح”.

وفي تعليق، يفضح “الوصولية” داخل حزب العدالة والتنمية، قال أحد أعضاء الشبيبة في تعليقه “كنا نضحي لكي يسعد الشعب بمستقبل أفضل فوجدنا أنفسنا نضحي من أجل إسعاد بعض الناس الذين اتخذوا من نضالاتتا سلما للارتقاء الاجتماعي والاغتناء”.

وجدير بالذكر أن حزب العدالة والتنمية، يعيش منذ مدة على وقع الاستقالات داخل الشبيبة، بسبب ما اعتبره أصحابها غياب الديمقراطية الداخلية وتكافؤ الفرص.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *