10:35 - 23 فبراير 2021

الجزائر.. اعتقالات في صفوف المتظاهرين عشية الذكرى الثانية للحراك الشعبي

برلمان.كوم

اعتقلت الأجهزة الأمنية الجزائرية، أمس الاثنين، عددا من المتظاهرين في مختلف أنحاء التراب الجزائري، حيث نظمت مظاهرات بمناسبة الذكرى الثانية لاندلاع الحراك المطالب برحيل النظام.

وبحسب شريط فيديو تناقله رواد مواقع التواصل الاجتماعي، عاشت الجزائر العاصمة وعدد من الولايات، لعدة ساعات أمس الاثنين، على وقع تظاهرات حاشدة رددت أهم شعارات الحراك “الجزائر حرة ديمقراطية”، “دولة مدنية لا عسكرية”، “ضقنا ذرعا بالجنرالات”، “تنحوا جميعا!” و”دقت ساعة الحسم”.

ويتهم الجزائريون الجنرالات بمحاولة الالتفاف على مطالبهم، مستغلين في ذلك وباء كوفيد19 لمحاولة تدوير النظام، ورغم محاولة النظام تصريف الأزمة لدول الجوار، فقد رفع الشعب الجزائري شعارات منددة بالوضع السياسي بالبلاد والمطالبة برحيل النظام العسكري.

وردد المتظاهرون شعارات مناوئة للرئيس عبد المجيد تبون، ورموز السلطة، كما شملت اليافطات التي رفعها المحتجون على شعارات منها “الشعب لم يخرج للاحتفال بالحراك بل لمعاودة مطلب رحيل جميع رموز النظام”.

وقُبيل إحياء الذكرى الثانية للحراك الشعبي الذي أجبر الرئيس بوتفليقة على الاستقالة، أعطت السلطة إشارات تهدئة باتجاه الشارع المشحون أصلا بسبب تراجع القدرة الشرائية.

ويصادف الاثنين 22 فبراير الذكرى الثانية لحراك 2019، عندما شهدت الجزائر تظاهرات شعبية غير مسبوقة، وأجبرت بعد شهرين الرئيس المعزول عبد بوتفليقة على الاستقالة من منصبه.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *