22:18 - 19 أكتوبر 2018

الخلفي.. الحكومة ستحترم الأجل الزمني الذي حدده لها الملك لتطوير التكوين المهني

برلمانكم

أكد الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني والناطق الرسمي باسم الحكومة، المصطفى الخلفي، أن الحكومة ستحترم الآجال الزمنية التي حددها لها الملك لتقديم تصورها حول تطوير منظومة التكوين المهني.

وأوضح الخلفي أن كل القطاعات الحكومية معبأة لتطوير برامج التكوين المهني، والعمل على إعادة هيكلة شعب التكوين الحالية، وإطلاق جيل جديد من مراكز التكوين الموجه للشباب، وكذا تطوير نظام التوجيه المبكر المتعلق بالتكوين المهني، بالإضافة إلى تمكين مؤسساته من مواكبة المقاولات المحدثة من طرف الشباب.

كما أشار الخلفي إلى عزم الحكومة على إطلاق التكوينات القصيرة لفائدة الشباب العاملين في القطاع غير المهيكل، للرفع من مؤهلاتهم ومساعدتهم على الالتحاق بالقطاع المهيكل، مضيفا أن الحكومة تعمل بشكل جدي على تنفيذ التوجيهات الملكية في هذا الشأن.

وأعلن الناطق الرسمي باسم الحكومة عن التحاق 300 ألف متدرب جديد بمؤسسات التكوين المحلي برسم الموسم الحالي، وارتفاع عدد المستفيدين من المنحة ليصل إلى 60 ألف متدرب، كما أن عدد المسجلين بالباكالوريا بهذه المؤسسات وصل إلى 160 ألف متدرب وهو رقم اعتبره الخلفي غير مسبوق.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *