19:30 - 19 مارس 2020

الشوباني يتقاعس في التعجيل بإجراءات الوقاية من كورونا بجهة درعة تافيلالت

برلمان.كوم-خالد.أ

في ظل تحرك عدد من المسؤولين والمنتخبين عبر تراب المملكة، للقيام بمجموعة من الإجراءات والتدابير الإحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، تفاعلا مع نداءات وتوجيهات السلطات المركزية، أبان الحبيب الشوباني رئيس جهة درعة تافيلالت، عن تقاعسه من خلال عدم تسريعه كرئيس للجهة في اتخاد مبادرات على غرار باقي جهات المملكة.

ولم تتخد جهة درعة تافيلالت التي يرأسها الشوباني أية مبادرة، من قبيل الإعلان عن حملات لتحسيس المواطنين بخطورة هذا الفيروس ودعوتهم للإلتزام بتعلميات السلطات الصحية، إضافة الى عدم قيام الجهة بتعقيم الأماكن التي تعرف توافد وتواجد عددا من المواطنين، على غرار باقي جهات المملكة التي انخرطت في التعبئة الوطنية لمحاربة ومحاصرة فيروس كورونا المستجد.

ويشار إلى أن عددا من المؤسسات والمجالس المنتخبة، انخرطت في عملية التحسيس والتوعية بمخاطر فيروس كورونا الذي حاصر مجموعة من دول العالم، كان أخيرها ايطاليا التي لم تعد قادرة على التحكم في الوضع، حيث لوحظ قيام مجموعة من المجالس سواء الجهوية او الإقليمية او المحلية، بمبادرات لتعقيم الساحات والمرافق العمومية التي تشهد توافد المواطنين اليها، إضافة الى اعلان مجموعة من أعضاء المجالس المنتخبة عن التنازل عن تعويضاتهم لهذا الشهر لصالح صندوق مكافحة جائحة كورونا الذي أعطى الملك محمد السادس تعليماته للحكومة لإحداثه، فهل ينخرط الشوباني في هذه المبادرات؟ أم جشعه سيثنيه عن ذلك؟

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *