17:49 - 11 ديسمبر 2019

الشوباني يستثني مقربيه من عملية سحب السيارات الفاخرة من نوابه

برلمان.كوم-ل.ع

كشفت مصادر مطلعة أن الحبيب الشوباني، رئيس مجلس جهة درعة تافيلالت، استثنى عضوين من المجلس، في العملية، التي وصفت بـ”الانتقامية” لسحب السيارات الفاخرة من 4 أعضاء في المجلس.


وأبرزت المصادر ذاتها أن الشوباني استثنى العضو الصغيري وعضو آخر، مفضلا عدم اقحامهم في ما اعتبر بـ”اللائحة السوداء”، التي طالتها عملية سحب سيارات التوارك والتيكوان.


وكان الحبيب الشوباني، قبل أيام، قد وجه شكاية إلى النيابة العامة والمديرية العامة للأمن الوطني والمصالح المركزية للدرك الملكي، لسحب سيارات فاخرة في ملكية مجلس الجهة ويستغلها بعض من نوابه الذين تمردوا عليه مؤخرا.


وقال الشوباني في مراسلة إلى “رئيس الفدرالية المغربية للتأمين وإعادة التأمين”، إن بعض السيارات من نوع TOUAREG وTIGUAN أصبحت في وضعية غير قانونية وهي موضوع شكاية موجهة إلى النيابة العامة والمديرية العامة للأمن الوطني والمصالح المركزية للدرك الملكي”.


وأبرز الشوباني أن السيارات المذكورة “توجد في ملكية مجلس جهة درعة تافيلالت وهي غير مؤمنة ابتداء من تاريخ 25 نونبر 2019 وتوجد في وضعية غير قانونية”.
ويسعى الشوباني من خلال شكايات موجهة إلى النيابة العامة والمديرية العامة للأمن الوطني، والمصالح المركزية للدرك الملكي إلى “إطلاق مذكرة بحث بهدف ضبطها واسترجاعها لحظيرة سيارات مجلس جهة درعة تافيلالت”.


ودعا رئيس مجلس جهة درعة تافيلالت من رئيس الفدرالية المغربية للتأمين وإعادة التأمين” إلى “تعميم هذه البيانات على كافة المؤسسات المعنية للحذر من أي سلوك مجرم قانونيا قد يرمي إلى الإقدام على تأمين هذه السيارات المملوكة لمجلس الجهة من طرف أشخاص ذاتيين لا صفة لهم للقيام بذلك”.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *