21:33 - 22 سبتمبر 2018

الصحافة الموريتانية تشيد بزيارة ولد الشيخ للرباط وتصفها بالصفحة الجديدة

برلمان.كوم- نافع بوسعيد

حظيت الزيارة، التي قام بها قبل يومين وزير الخارجية الموريتاني إسماعيل ولد الشيخ للعاصمة الرباط، باهتمام واسع من طرف الصحافة الموريتانية، التي اعتبرت هذه الخطوة محطة مفصلية وصفحة جديدة في مسار العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، خصوصا وأنها تأتي بعد سنوات من الجمود والفتور.

وسلطت معظم الصحف والمواقع الإلكترونية الموريتانية، الضوء على تاريخ العلاقات بين المملكة وجارتها الجنوبية، مذكرة بأهمية تعزيزها وتوطيدها وأفاق التعاون الواعدة، وضرورة التنسيق في عدد من المجالات الاقتصادية والفلاحية والبحرية، وتبادل التجارب والخبرات في قطاعات الإستثمار والتكوين المهني والتعليم.

وحثت الصحافة الموريتانية عبر أعمدتها ومقالاتها المكتوبة، حكومة بلادها على ضرورة الرفع والنهوض بالعلاقات السياسية  مع المغرب إلى أعلى درجاتها، باعتبار الرباط شريكا إستراتيجيا وحليفا تاريخيا لبلاد المختار ولد داده، من الواجب توسيع وتنويع مجالات التعاون وتجويد العلاقات معه.

ووصفت الصحافة الموريتانية زيارة إسماعيل ولد الشيخ للرباط، بالمؤشر الايجابي على تجاوز الخلافات والقضايا العالقة منذ حوالي خمس سنوات، ولزوم الوعي بأهمية المرحلة، والمحاولات المتكررة لبعض الأطراف الرامية إلى تعكير العلاقة بين البلدين والتشويش عليها، خدمة لأجندات وأهداف وأغراض معينة.

وأشارت الصحافة الموريتانية في تغطيتها للزيارة التي قام بها ولد الشيخ للعاصمة الرباط، إلى الدور الهام الذي تلعبه موريتانيا في نزاع الصحراء المغربية، باعتبارها دولة  عضو مراقب في الملف الذي تشرف عليه الأمم المتحدة، مذكرة أن الموقف الرسمي لموريتانيا مبني على الحياد الايجابي، مضيفة أن العديد من الساسة الموريتانيين يرون في عودة الدفء إلى العلاقات الدبلوماسية بين المغرب وجارته الجنوبية دلالة إيجابية ومهمة من أجل تحريك ملف قضية الصحراء وحلحلته من البركة الراكدة التي تعثر فيها لسنوات طوال.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *