9:18 - 18 أكتوبر 2018

الصين توجه ضربة اقتصادية جديدة لأمريكا

برلمانكم

بعد ساعات قليلة من إقرار وزارة المالية الأمريكية بعدم تلاعب الصين بعملتها بهدف تعزيز الصادرات، قرر بنك الصين الشعبي خفض سعر صرف اليوان ليصل إلى أدنى مستوى في 21 شهرا.

وتراجع سعر صرف العملة الصينية في الأسواق إلى 6.9275 يوان للدولار وهو أدنى مستوى لها منذ مطلع العام الماضي.

وكانت وزارة الخزانة الأمريكية قد أقرت أمس الأربعاء بأن بكين لا تتعمد خفض قيمة اليوان لدعم صادراتها.

وأكدت في تقرير اعتادت رفعه مرتين في السنة إلى الكونغرس بشأن العملات، أن “أي بلد شريك كبير” لم يتلاعب بعملته عام 2018، وأن التدخلات المباشرة للبنك المركزي الصيني كانت محدودة”.

غير أن التقرير ندد بانعدام الشفافية في سياسة الصرف الصينية، ووضع ستة بلدان قيد المراقبة هي الصين وألمانيا والهند واليابان وكوريا الجنوبية وسويسرا.

ويأتي ذلك في وقت تشهد فيه العلاقات التجارية بين بكين وواشنطن توترات، حيث فرضت الولايات المتحدة رسوما جمركية على بضائع صينية بنحو 250 مليار دولار، وردت الصين عليها برسوم على بضائع أمريكية بنحو 100 مليار دولار.

ويطالب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، منذ أشهر، الصين بوضع حد لممارسات تجارية يصفها بأنها غير نزيهة، وينتقد بصورة خاصة إرغام الشركات الأمريكية الراغبة في الدخول إلى السوق الصينية على تقاسم مهاراتها التقنية مع شركاء محليين، متهما الصين بـ”سرقة” الملكية الفكرية.

المصدر: وكالات

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *