16:10 - 6 ديسمبر 2019

الضغط يتزايد في لبنان ومتظاهرون يتسببون في إغلاق مؤسسات حكومية

برلمان.كوم

تظاهر مئات اللبنانيين في شمال وجنوب لبنان، صباح اليوم الجمعة، أمام عدد من المؤسسات الحكومية؛ في إطار الاحتجاجات المتواصلة ضد النخبة السياسية منذ 17 أكتوبر الماضي.

وقطع المتظاهرون طرقاً فرعية ورئيسية في مدينة طرابلس شمال لبنان، إلا أن عناصر الجيش والقوى الأمنية عمدت إلى فتحها من جديد، حيث أطلق المحتجون شعارات مطلبية ومؤيدة للحراك الشعبي، مرددين: “ثورة، ثورة” كما طالبوا بـ”حكومة مستقلة تحارب الفساد وتعيد الأموال المنهوبة”.

وأوضح المحتجون أن الهدف من هذا التحرك هو للتأكيد على رفض تشكيل حكومة تكنو-سياسية، مشدّدين على ضرورة تشكيل حكومة تكنوقراط لإنقاذ الوضع الاقتصادي في البلاد.

أما في الجنوب اللبناني وتحديدًا في منطقة النبطية، اعتصم عدد من المحتجين أمام مصلحة تسجيل السيارات والآليات في المدينة؛ للمطالبة بـ”محاسبة ناهبي المال العام”.

ويشهد لبنان منذ 17 أكتوبر احتجاجات شعبية غير مسبوقة، بدأت على خلفية مطالب معيشية، ومطالب برحيل النخبة السياسية بلا استثناء، على وقع أزمة اقتصادية ومالية مستمرة.

المصدر: و كالات

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *