17:27 - 24 يناير 2020

القايدة “طامو” تحاول منع “برلمان.كوم” من تصوير روبورتاج بالرباط واعتداء على مصور صحافي

برلمان.كوم

في تصرف غريب قامت، قبل قليل من يومه الجمعة، قائدة المحلقة الإدارية بالحي الصناعي التقدم بالرباط بمحاولة حجز كاميرا “برلمان.كوم”، ومنع طاقم الموقع من تصوير “روبورتاج” حول بحيرة طبيعية نواحي منطقة عكراش بالرباط، تتم الأشغال بها لإزالتها.

ووفق طاقم التصوير، فقد تم الاعتداء على المصور الصحفي للموقع وتمزيق ثيابه من طرف حراس أمن خاصين كانوا يحرسون البحيرة المذكورة.

ووفق الطاقم الصحفي الذي كان بمهمة إعداد تقرير حول الموضوع، والذي يتوفر على رخصة التصوير طبقا للمقتضيات القانونية الخاصة بالصحافة والنشر، وفي خرق سافر للقانون، حاولت القائدة “طامو”  حجز الكاميرا وطلبت من الصحفي مسح الصور ومقاطع الفيديو للمكان الذي يشهد أشغال إزالة البحيرة الإيكولوجية، لأسباب مجهولة.

وتشهد البحيرة الطبيعية التي توجد على مساحة واسعة بمنطقة الحي الصناعي بالرباط أشغال إزالتها، دون معرفة نوع المشروع المراد إنشاؤه ولا الجهة التي تقف على هذه الأشغال، وسط استنكار الساكنة التي تطالب بالإبقاء على البحيرة المذكورة.

ويتساءل عدد من الساكنة والمتهمين بالشأن المحلي والبيئي بمدينة الرباط عن سر التكتم الذي يصاحب المشروع الذي سيعوض البحيرة، التي يتم إزالتها في جنح الظلام خلسة، دون وضع بطاقة تقنية في المنطقة تشرح طبيعة الأشغال بالبحيرة طبقا للقانون. ويحتفظ “برلمان.كوم” بحقه اللجوء إلى القضاء ضد القائدة التي يبدو أنها لا تساير تطور قوانين المملكة ولا تزال تعتقد أنها قائدة في زمن المرحوم إدريس البصري.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *