15:40 - 17 يوليو 2018

المغاربة يتصدرون المهاجرين المسجلين في الضمان الاجتماعي بإسبانيا خارج البلدان الأوروبية

برلمان.كوم

كشفت وزارة العمل والضمان الاجتماعي الإسبانية، أن عدد المغاربة المنخرطين في مؤسسات الضمان الاجتماعي بإسبانيا بلغ إلى حدود نهاية شهر يونيو الماضي ما مجموعه 255 ألفا و656 منخرطا، مسجلا بذلك زيادة طفيفة مقارنة مع شهر أبريل الماضي (250 ألفا و782 منخرطا).

وأكدت الوزارة أن المغاربة احتلوا المركز الثاني على لائحة العمال الأجانب المنخرطين في مؤسسات الضمان الاجتماعي بعد الرومانيين الذين حلوا في الأول بـ353 ألفا و553 منخرطا، ثم الإيطاليين في المركز الثالث بـ115 ألفا و183 منخرطا، ثم الصينيين بـ103 آلاف و274 منخرطا، والإكوادوريون بـ73 ألفا و775 منخرطا.

وأوضحت الوزارة أن عدد العمال الأجانب المسجلين في مؤسسات الضمان الاجتماعي الإسبانية بلغ خلال نهاية شهر يونيو الماضي مليونين و26 ألفا و559 شخصا، بزيادة بلغت نسبتها في ظرف شهر 1.12 في المائة، أي بزيادة 22 ألفا و497 منخرطا.

وأضافت أن عدد العمال الأجانب المسجلين في مؤسسات الضمان الاجتماعي من خارج دول الاتحاد الأوروبي يقدر في المجموع بمليون و174 ألفا و953 منخرطا في حين يقدر عدد العمال الأجانب الذين ينتمون لدول الاتحاد بـ851 ألفا و606 منخرطين.

وأوردت ذات المصادر، أن جميع الأقاليم الإسبانية المتمتعة بنظام الحكم الذاتي حققت ارتفاعا في عدد المسجلين في مؤسسات الضمان الاجتماعي باستثناء إقليم الأندلس، سجل انخفاضا قدر بناقص 23 ألفا و442 منخرطا، ثم إقليم مورسيا بناقص 3 آلاف و182، وسبتة المحتلة بناقص منخرط، ومليلية المحتلة ناقص 16 منخرطا.

في المقابل، سجل إقليم كتالونيا ارتفاعا في عدد الأجانب المسجلين في الضمان الاجتماعي قدر بـ15 ألفا و688 منخرطا، متبوعا بجزر البليار بـ8 آلاف 787 منخرطا، وإقليم كاستيا لامنشا بـ6 آلاف و689 منخرطا، وأراغون بـ6 آلاف و672 منخرطا، وأخيرا إقليم مدريد بـ4 آلاف و541 منخرطا.

وأشارت إحصائيات الوزارة إلى أن عدد المسجلين في الضمان الاجتماعي من حيث الجنس بلغ إلى حدود نهاية شهر أبريل الماضي ما مجموعه مليونا و131 ألفا و671 منخرطا سجلت في صفوف الرجال، مقابل 894 ألفا و888 منخرطا سجلت في صفوف النساء.