برلمان.كوم - المغرب يحتل المركز الأول مغاربيا والـ62 عالميا في مناخ الأعمال
15:00 - 10 يناير 2019

المغرب يحتل المركز الأول مغاربيا والـ62 عالميا في مناخ الأعمال

برلمان.كوم-ع.ن

احتل المغرب المرتبة الأولى على الصعيد المغاربي في مناخ المال والأعمال، في حين حلت تونس ثانية خلف المغرب بتصنيفها الـ82 عالميا، متبوعة بالجزائر التي صنفت الـ114 دوليا، ثم موريتانيا التي حلت في الصف الـ142 عالميا، فيما حلت ليبيا في الرتبة الخامسة مغاربيا، بترتيبها في القسم 152 دوليا، وذلك باعتبار حالة الفوضى واللاستقرار اللذان تشهدهما البلاد منذ مطلع سنة 2011.

وعلى الصعيد الإفريقي في مناخ الأعمال فقد حل المغرب في الصف الثالث، بحسب تصنيف جديد لمجلة “فوربس” الأمريكية المتخصصة لسنة 2018، فيما حل في الصف الـ62 على الصعيد العالمي، وذلك خلف كل من جزر موريس التي جاءت الأولى قاريا و39 عالميا، وجنوب إفريقيا الثانية في القارة السمراء والـ59 دوليا، متصدرا اللائحة الخاصة بترتيب الدول في مناخ الأعمال، المملكة المتحدة متبوعة بالسويد وهونغ كونغ ثم هولندا ونيوزيلاندا.

واعتمدت المجلة الأمريكية على عدة معايير لتصنيف الدول وتحديد ترتيبها في اللائحة، بالاعتماد على نسبة نمو الناتج المحلي للبلاد، والناتج المحلي الإجمالي لكل فرد في هذه البلدان، ونسبة الميزان التجاري وناتج البلد المحلي، وأخيرا تعداد السكان في الدولة المصنفة، وطبعا كلما انسجمت المعطيات السابق ذكرها، تحسن تصنيف الدولة في اللائحة.

وحددت “فوربس” نسبة نمو الناتج المحلي للمغرب في 4.1 في المائة، فيما حددت الناتج المحلي الإجمالي لكل مغربي في 3000 دولار أمريكي، أي ما يعادل حوالي 28 ألفا و491 درهما مغربيا، أما نسبة توافق الميزان التجاري المغربي وناتجه المحلي فكان حسب المجلة المتخصصة محددا في ناقص 3.6 في المائة، وترتبط كل هذه المعطيات بتعداد سكاني محدد في 34.3 مليون نسمة.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *