18:36 - 12 فبراير 2019

انفجار قنينة غاز داخل محلبة تتسبب في تشوهات لأرملة.. والضحية تناشد المحسنين

برلمان.كوم-خ.ب

أدى انفجار قنينة لغاز “البوتان” بمحل بمدينة العرائش إلى إصابة الضحية وهي أرملة وأم لطفل يتيم ذو 12 ربيعا، تعيله منذ 6 سنوات، بحروق خطيرة بمختلف أجزاء جسدها، وهي ترقد منذ أكثر من شهر بمستشفى “موريزكو” بالدار البيضاء بعد أن رفض مستشفى مدينة العرائش استقبال حالتها.

الضحية تعاني من حروق خطيرة استلزمت إجراء 3 عمليات إلى حدود الساعة، لكن حالتها الصحية لم تتحسن، حيث يرتقب إجراء عملية جديدة لها خلال القادم من الأيام، لمحاولة إنقاذ ما بقي من أمل في أن تعود الضحية إلى ممارسة أنشطتها اليومية، مناشدة المحسنين لمساعدتها.


بالإضافة إلى التبعات الجسدية والنفسية للحادث، وجدت الضحية نفسها في ضائقة مالية زادت من معاناتها خاصة بعد أن تخلى عنها مالك المحل التجاري الذي تسبب في إصابتها، فلا تجد من يعولها ويهتم لأمرها سوى أختيها وبعض المحسنين. تناشد الأرملة كل القلوب الرحيمة لمساعدتها على تحمل أعباء العلاج لتعود في أقرب وقت لرعاية فلذة كبدها.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *