18:11 - 3 مايو 2021

بحث ميداني يرصد نقص طب التوليد بجهة الدار البيضاء.. عددهم لا يتعدى 81 طبيبا

برلمان.كوم

أكدت دراسة ميدانية من إنجاز الجمعية الديمقراطية لنساء المغرب، بدعم من الاتحاد الأوروبي، أن الخدمات الاجتماعية المقدمة للنساء بجهة الدار البيضاء-سطات في قطاع الصحة تبقى ضعيفة جدا، رغم أن هذه الجهة تمثل أزيد من 20 في المئة من إجمالي سكان المغرب.

وبيّن البحث الميداني أن عدد أطباء التوليد بالقطاع العام في جهة الدار البيضاء-سطات لايتعدى 81 طبيبا، وعدد المولدات 310، و81 ممرضة. مبرزا أن قلة عدد الأطباء والمولدات في جهة الدار البيضاء-سطات يعدّ من العوامل الرئيسية لاستمرار ارتفاع نسبة وفيات الأمهات.

وأفاد البحث أن نسبة كبيرة من النساء لا تصلهن هذه الوسائل، لكون وزارة الصحة توجّه موانع الحمل للنساء المتزوجات فقط، وهو ما يؤدي إلى عدد من حالات الحمل غير المرغوب فيه في أوساط غير المتزوجات.

وأكد ذات المصدر أن جائحة فيروس كورونا عمقت ولوج نساء الجهة المذكورة للولوج إلى الخدمات الصحية، بسبب صعوبة التنقل، إضافة إلى عدم اشتغال المستشفيات والمراكز الصحية بالوتيرة العادية، بسبب علاج الأشخاص المصابين بـ”كوفيد-19″.

والجدير بالذكر أن عدد سكان جهة الدار البيضاء-سطات يصل إلى 6.861.739 نسمة، ما يمثل 20.3 في المئة من إجمالي سكان المغرب، وتشكل النساء 49.9 في المئة، حسب الإحصاء العام للسكان والسكنى لسنة 2014.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *