0:38 - 15 يونيو 2019

بريطانيا تؤجل النظر في تسليم مؤسس ويكليكس لواشنطن حتى فبراير 2020

برلمان.كوم

قررت محكمة بريطانية، أمس الجمعة، تأجيل النظر في تسليم مؤسس موقع ويكيليكس جوليان أسانج، إلى الولايات المتحدة الأمريكية حتى 25 من شهر فبراير لعام 2020 حسب وكالة ”أسوشيتيد برس“ .

وذكرت إيما أربوثنوت، قاضية محكمة وستمنستر الجزائية، إنّ جلسات النظر في ترحيل أسانج إلى واشنطن ”ستستمر 5 أيام على الأقل بدءًا من 25 فبراير المقبل“ حسب نفس المصدر.

وفي مرافعته أمام المحكمة، اليوم الجمعة، قال المحامي البريطاني بن براندون، ممثل الإدارة الأمريكية، إن القضية ”تتعلق بأكبر عملية تسريب لمعلومات سرية في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية“.

في المقابل، قال أسانج إنه ينوي مواجهة الطلب الأمريكي بشأن ترحيله، مبررًا ذلك بالقول: ”175 عامًا من حياتي على المحك“، في إشارة إلى العقوبة المحتملة التي قد يواجهها في الولايات المتحدة على خلفية اتهامه بـ47 تهمة متعلقة بالتجسس وخرق الحواسيب الحكومية، كما شدد أسانج على أنه ”صحفي يتمتع بحماية القانون“.

وحضر مؤسس ويكيليكس جلسة الاستماع من خلال اتصال فيديو، لمكوثه في سجن بيلمارش غرب العاصمة البريطانية لندن؛ بسبب تدهور صحته منذُ اعتقاله في شهر أبريل الماضي.

ويسعى المسؤولون الأمريكيون إلى مقاضاة أسانج بموجب قانون التجسس، إذ يتهمونه بإدارة تسريبات ضخمة لـ“وكيليكس“ تضمنت وثائق سرية تكشف أسماء أشخاص قدموا معلومات سرية للقوات الأمريكية وقوات التحالف في كل من العراق وأفغانستان.

وينفذ أسانج (47 عامًا)، الذي يحمل الجنسية الأسترالية، في سجن بيلمارش، حكمًا بالسجن لـ50 أسبوعًا بسبب انتهاكه شروط إطلاق سراح مشروط بكفالة.

وكانت الشرطة البريطانية قد اعتقلت أسانج داخل السفارة الإكوادورية يوم 11 من شهر أبريل الماضي، بإذن من الأخيرة، بعد 7 أعوام من لجوئه إليها.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *