21:00 - 31 يناير 2019

بعد انتهاء الدراسة.. مسؤول نيجيري يكشف آخر تطورات مشروع الغاز مع المغرب

برلمان.كوم-ف خ

بعد انتهاء الدراسة الميدانية لأنبوب الغاز الضخم الذي سيربط نيجيريا بالمغرب عبر 15 بلدا من غرب إفريقيا، دخل هذا المشروع مرحلة جديدة، تتجلى في الاقتراب من إنهاء المرحلة الأولى من التصميم الهندسي لمرور الأنبوب. وفق ما كشتفه الصحافة النيجيرية نقلا عن المدير العام لشركة النفط الوطنية النيجيرية، مايكانتي بارو.

وقال المسؤول النيجيري خلال قمة النفط الدولية التي اختتمت أشغالها يوم أمس الأربعاء في أوبوجا، “إن دراسات الجدوى للمشروع انتهت في يوليوز المنصرم، وأن المرحلة الأولى من التصميم الهندسي من المنتظر أن تنتهي في الفصل الأول من العام الجاري”.

وكان المدير العام لشركة النفط الوطنية النيجيرية مايكانتي بارو، قد أكد أن نيجريا أنهت أخيرا بعد سنوات من العمل رسميا الدراسة المتعلقة بمشروع بناء خط أنابيب الغاز بين نيجيريا والمغرب، البالغ طوله 5660 كلم، والذي سيوفر الغاز لـ15 دولة على الأقل في غرب إفريقيا.

ويذكر أن اتفاق إحداث مشروع أنبوب الغاز الرابط بين المغرب ونيجيريا تم خلال زيارة الملك محمد السادس لنيجيريا في ديسمبر 2016. وسيمكن الخط نيجيريا من تزويد كل البلدان التي سيعبرها الأنبوب من التزود من حاجياتها من الغاز، ليصل إلى المغرب، ثم بعده إلى أوروبا.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *