12:28 - 22 مايو 2019

بنشماش يقود حملة “تطهير” ضد خصومه داخل البام

برلمان.كوم-ل.ب

أصدر حكيم بنشماش، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، قرارا يقضي بتجريد خمسة قياديين “باميين” من عضوية المكتب الفيدرالي، ويتعلق الأمر بكل من جمال هاشم وسرحان الحرش وهشام عيروض وفتاح أخياط وحميد نهري، مستندا في ذلك إلى المقتضيات الواردة في المادة 42 من النظام الأساسي والتي تخول  للأمين العام حق تعيين 26 عضوا ضمن تركيبة المكتب الفيدرالي، حسب نص القرار الذي  توصل “برلمان.كوم” بنسخة منه.

وبرر بنشماش دواعي اتخاذه لهذا القرار بعدم استشارته وأخذ رأيه من طرف محمد الحموتي، رئيس المكتب الفيدرالي السابق، قبل قيامه بتعيين الأسماء الواردة أعلاه في المكتب الفيدرالي وفي اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني للحزب، “وهو ما يعتبر تطاولا على اختصاصات الأمين العام”، وفق مضمون القرار.

ولم يقتصر أمين عام حزب “الجرار” على مجرد تجريد الأعضاء الخمسة من عضوية المكتب الفيدرالي، حيث قرر بنشماش إحالتهم على لجنة التحكيم والأخلاقيات من أجل البث فيما وصفه نص القرار بـ”الممارسات المخلة بسمعة الحزب ومصداقيته”.

بالمقابل أكد قيادي بارز في صفوف حزب “الجرار” التمس عدم ذكر اسمه، في تصريح أدلى به لـ”برلمان.كوم” أن ما قام به بنشماش يعبر عن انحصار أفق تفكيره واختناق عقله، على حد تعبيره، مضيفا أن “شخصية الأمين العام لحزب كبير في مكانة “البام” ينبغي أن تكون متصفة بالرزانة والهدوء، وأن تتخذ قراراتها بعقلانية وبدون انفعال”.

وأضاف ذات المصدر قائلا إن “بنشماش وعوض التعالي على التفاهات البسيطة وتجاوز المشاكل البسيطة من أجل التركيز على ما يهم الحزب -خصوصا في هذه المرحلة الدقيقة التي يمر منها- فإنه يزيد الطين بلة بمنطق انتقامي لن يؤدي إلى أية نتيجة”، داعيا إياه إلى “التوقف عن ما أسماه السلوك الأناني الذي يهدف من خلاله إلى تشتيت الجهود المبذولة من أجل إصلاح أعطاب الجرار”.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *