16:30 - 25 مارس 2021

بنك المغرب: معدل التضخم الأساسي بلغ 0,4 في المائة خلال شهر يناير 2021

برلمان.كوم

أوضح بنك المغرب في تقريره الأخير حول السياسة النقدية، الذي نشر عقب الاجتماع الفصلي الأول لمجلس إدارة البنك برسم سنة 2021 ، أن هذا الأمر يعكس في الأساس تراجع حدة انخفاض أسعار المواد الغذائية إلى ناقص 0,3 في المائة، بعد ناقص 0,6 في المائة، و الذي يعزى بدوره إلى ارتفاع في أسعار “الزيوت” بنسبة 2,7 في المائة، وانخفاض أقل في أسعار “اللحوم الطرية” إلى 3,6 في المائة.

وأضاف المصدر ذاته، أن أسعار “النقل” باستثناء المنتجات ذات التعرفات المقننة عرفت، من جهتها، ارتفاعا بنسبة 1,1 في المائة بعد 0,5 في المائة في المتوسط بين شهري أكتوبر ودجنبر.

وحسب التقرير، فإن تقسيم سلة مؤشر التضخم الأساسي إلى منتجات تجارية وأخرى غير تجارية، إلى أن نمو هذا المؤشر يعكس تسارعا من 0,1 في المائة إلى 0,4 في المائة في إيقاع ارتفاع أسعار المنتجات التجارية الذي يعزى بدوره إلى ارتفاع التضخم الناتج عن عوامل خارجية كما يدل على ذلك التضخم في منطقة الأورو الذي بلغت نسبته 0,9 في المائة خلال شهر يناير.

وأشار المصدر ذاته، إلى أن أسعار المنتجات غير التجارية واصلت ارتفاعها بإيقاع شبه مستقر بلغت نسبته 0.3 في المائة بدلا من 0,4 في المائة.

أفاد بنك المغرب بأن التضخم الأساسي، الذي يستثني المواد متقلبة الأسعار والمواد ذات التعرفة العامة، بقي ضعيفا، حيث بلغت 0.4 في المائة خلال شهر يناير 2021.

وأوضح بنك المغرب في تقريره الأخير حول السياسة النقدية، الذي نشر عقب الاجتماع الفصلي الأول لمجلس إدارة البنك برسم سنة 2021 ، أن هذا الأمر يعكس في الأساس تراجع حدة انخفاض أسعار المواد الغذائية إلى ناقص 0,3 في المائة، بعد ناقص 0,6 في المائة، و الذي يعزى بدوره إلى ارتفاع في أسعار “الزيوت” بنسبة 2,7 في المائة، وانخفاض أقل في أسعار “اللحوم الطرية” إلى 3,6 في المائة.

وأضاف المصدر ذاته، أن أسعار “النقل” باستثناء المنتجات ذات التعرفات المقننة عرفت، من جهتها، ارتفاعا بنسبة 1,1 في المائة بعد 0,5 في المائة في المتوسط بين شهري أكتوبر ودجنبر.

وحسب التقرير، فإن تقسيم سلة مؤشر التضخم الأساسي إلى منتجات تجارية وأخرى غير تجارية، إلى أن نمو هذا المؤشر يعكس تسارعا من 0,1 في المائة إلى 0,4 في المائة في إيقاع ارتفاع أسعار المنتجات التجارية الذي يعزى بدوره إلى ارتفاع التضخم الناتج عن عوامل خارجية كما يدل على ذلك التضخم في منطقة الأورو الذي بلغت نسبته 0,9 في المائة خلال شهر يناير.

وأشار المصدر ذاته، إلى أن أسعار المنتجات غير التجارية واصلت ارتفاعها بإيقاع شبه مستقر بلغت نسبته 0.3 في المائة بدلا من 0,4 في المائة.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *