12:00 - 11 سبتمبر 2019

بهدف تقويم تعليمات التلميذ(ة).. وزارة أمزازي تطلق البرنامج الوطني للتقويم

برلمان.كوم-ف.خ

أعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، قطاع التربية الوطنية، أن عملية إجراء تقويم المستلزمات الدراسية برسم السنة الدراسية 2020-2019 في المواد الأساسية بالتعليم الابتدائي وبالسلك الثانوي الإعدادي وبالجذوع المشتركة، قد انطلقت يوم الإثنين 9 شتنبر الجاري وستستمر إلى غاية 28 منه، بمختلف المؤسسات التعليمية العمومية.

ويهدف البرنامج الوطني للتقويم، وفق ما ذكره بلاغ صادر عن الوزارة توصل “برلمان.كوم” بنسخة منه، إلى تمكين الأطر التربوية من التحديد الدقيق لمواطن القوة والضعف في تعلمات التلميذات والتلاميذ مع بداية السنة الدراسية بالنظر إلى الموارد المعرفية والمهارات والكفايات الأساسية المتضمنة بالمناهج والمقررات السابقة والتي تبنى عليها التعلمات في المستويات الدراسية الموالية.

وأورد ذات المصدر، أن البرنامج الوطني لتقويم المستلزمات الدراسية يوفر معطيات تشخيصية دقيقة وذات مصداقية عالية، بواسطة روائز لقياس التحصيل الدراسي الموضوعة بكيفية علمية، تمكن الأستاذ(ة) من رصد الدقيق لصعوبات التحصيل والفروق في التعلمات بين التلاميذ داخل الفصل الواحد وبين مختلف فصول المؤسسة التعليمية.

ويتم استثمار نتائج هذا التقويم، يضيف بالبلاغ، في التخطيط لإنجاز التدخلات التصحيحية الملائمة ووضع خطط دعم التعلمات لفائدة المتعلمين الذين كشفت عملية التشخيص على أنهم في حاجة إلى دعم أو إعادة بناء تعلمات المستوى الأدنى، وذلك من خلال أنشطة تصحيحية فردية أو جماعية لتمكين كل تلميذ وتلميذة من مسايرة البرنامج الدراسي بدون صعوبات تذكر.

ويساهم البرنامج التقويمي في توجيه التلاميذ والتلميذات نحو المجالات التي يحتاجون فيها إلى تحسين درجة تحكمهم، وكذا إطلاع الأسر على مواطن القوة والضعف في تحصيل أبنائها، لتمكينها من الإسهام، من جهتها، في تذليل الصعوبات والمساعدة على تدبير صعوبات التعلم لدى المتعلمين بشكل أفضل.

وجدير بالذكر، أن البرنامج الذي عرف انطلاقته الأولى منذ سنة 2009 ويتم العمل على تعميمه تدريجيا قد شمل ما يناهز مليونين وخمسمائة ألف تلميذ وتلميذة في الموسم الدراسي 2019-2018.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *