استمعوا لبرلمان راديو

9:09 - 13 أكتوبر 2021

بورتريه.. ناصر بوريطة الذي حافظ على حقيبة وزارة الخارجية في حكومة أخنوش

برلمان.كوم- ياسين بن ساسي

عين الملك محمد السادس، ناصر بوريطة، وزيرا للشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج في حكومة عزيز أحنوش.

واستطاع الوزير، المحسوب على التكنوقراط، أن يحتفظ بمنصبه في حكومة عزيز أخنوش كوزير للشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، وهو المنصب الذي شغله في حكومة سعد الدين العثماني.

ولد ناصر بوريطة في 27 ماي 1969 بمدينة تاونات، وتلقى تعليمه بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بجامعة محمد الخامس أكدال بالرباط.

واشتغل ناصر بوريطة، كاتباً عاماً لوزارة الخارجية المغربية من 2011 إلى غاية فبراير 2016، حيث شغل منصب الوزير المنتدب لدى وزير الخارجية إلى جانب مباركة بوعيدة، وفي 5 أبريل 2017 تم تعيين ناصر بوريطة وزيراً للشؤون الخارجية والتعاون الدولي من طرف الملك محمد السادس، بحكومة سعد الدين العثماني.

تلقى ناصر بوريطة تعليمه بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية التابعة لجامعة محمد الخامس أكدال بمدينة الرباط، حيث تحصل على شهادة الدراسات العليا في العلاقات الدولية سنة 1993، ودبلوم الدراسات العليا في القانون الدولي العام سنة 1995 من الكلية ذاتها.

كما شغل سنة 2002، بوريطة منصب رئيس مصلحة الهيئات الرئيسية بالأمم المتحدة، ثم عُين على رأس البعثة المغربية لدى الاتحاد الأوروبي ببروكسل إلى غاية دجنبر 2003 حيث ترأس قسم منظمة الأمم المتحدة، ثم قسم الأمم المتحدة والمنظمات الدولية بوزارة الخارجية المغربية، قبل أن يتولى سنة 2009 رئاسة ديوان وزارة الخارجية، في نفس السنة تم تعيينه كاتباً أولاً في سفارة المغرب بفيينا، إلى أن تقلد منصب الكتابة العامة لوزارة الخارجية سنة 2011 ثم وزيراً منتدباً لدى وزير الخارجية والتعاون سنة 2016، ثم وزيراً للشؤون الخارجية والتعاون الدولي سنة 2017.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *