9:32 - 12 يونيو 2019

تأييد الحكم الابتدائي الصادر في حق “طبيب الفقراء”

خالد.أ

أيدت محكمة الاستئناف بأكادير أمس الثلاثاء، الحكم الذي أصدرته المحكمة الابتدائية بتيزنيت قبل شهور، في حق الدكتور المهدي الشافعي الملقب بـ”طبيب الفقراء”، والذي يزاول مهامه حاليا بالمستشفى الإقليمي المختار السوسي بتارودانت بعد تنقيله من مستشفى الحسن الأول بتيزنيت.

وتابعت النيابة العامة الدكتور الشافعي الذي يبلغ من العمر 34 سنة، بناء على شكاية تقدم بها مدير المستشفى الإقليمي الحسن الأول بتيزنيت، بتهمة السب والقذف من خلال تدوينات منشورة على صفحته الخاصة بالفيسبوك، حيث أيدت محكمة الاستئناف بأكادير الحكم الابتدائي القاضي بأداء تعويض قدره 20 ألف درهم للمشتكي وغرامة مالية قدرها عشرة آلاف درهم.

يشار إلى أن المستشفى الإقليمي بتيزنيت كان قد شهد أواخر السنة الماضية، صراعا بين مديره والطبيب المذكور، وصل مداه إلى داخل ردهات المحكمة الابتدائية بتيزنيت، إضافة إلى تنقيل كل من الدكتور الشافعي إلى المستشفى الإقليمي بتارودانت، وتنقيل المدير إلى المستشفى الإقليمي بتيزنيت، من طرف الوزارة الوصية.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *