19:30 - 11 يوليو 2018

تازة: صراع بين مستشارين جماعيين ينتهي في المستعجلات

برلمان.كوم-عثمان لشهب

علم “برلمان.كوم“، أن رئيس جماعة غياثة الغربية التابعة لإقليم تازة، تم نقله اليوم الأربعاء إلى مستعجلات مستشفى ابن باجة، إثر نشوب صراع بينه وبين موالين للرئيس المعزول من ذات الجماعة.

مصادر لـ”برلمان.كوم“، كشفت أن الصراع السياسي المحتدم بين رفاق الرئيس السابق لجماعة غياثة الغربية بدائرة واد أمليل عن حزب جبهة القوى الديمقراطية، والرئيس الحالي بلقاسم الشنوف، المنتمي لحزب الاتحاد الاشتراكي والذي فاز بجل مقاعد المجلس في الانتخابات الجزئية التي شهدتها المنطقة السنة الفارطة، (الصراع) تطور إلى تهديدات لفظية وجسدية، كان آخرها ما وقع اليوم قرب مسكن رئيس المجلس، الذي شهد شجارا بين هذا الأخير وبعض الأشخاص الموالين للرئيس السابق، حيث تحول نقاش بينهم إلى تبادل للضرب والشتم انتهى بنقل رئيس جماعة غياثة إلى مستعجلات مستشفى ابن باجة بتازة.

هذا، وقام الشخص الذي يتهمه رئيس جماعة غياثة بالاعتداء عليه بواسطة سلاح أبيض والملقب بـ”السيزو”، بوضع شكاية لدى مصالح الدرك الملكي بواد أمليل، يتهم فيها ابن الرئيس الحالي للجماعة “س.ش” بتهديده بالقتل.

جدير بالذكر، أن جماعة غياثة الغربية التابعة لدائرة واد أمليل بإقليم تازة، قد شهدت السنة الماضية قرارا بعزل رئيسها المنتمي لحزب جبهة القوى الديمقراطية، والذي سبق أن تم إيداعه سجن بوركايز بفاس قبل أن يتم إطلاق سراحه بكفالة، وذلك على خلفية قضية تتعلق بتبديد أموال عمومية في صفقات مشبوهة، لازالت رائجة بمحكمة جرائم الأموال بفاس.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *