16:30 - 20 مايو 2019

ترامب: الاقتصاد الصيني كان سيتجاوز الأمريكي لو أصبحت هيلاري كلينتون رئيسة

برلمان.كوم-ل.ب

خرج الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، ليبدد مخاوف الأمريكيين من تداعيات الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، مؤكدا بأنه راض عن حرب الرسوم الجمركية المندلعة بين واشنطن وبكين، وذلك بالتشديد على أن الصين لن تتصدر الاقتصاد العالمي خلال فترة رئاسته.

وذكر دونالد ترامب في مقابلة تلفزيونية أجرتها معه قناة “فوكس نيوز” الأمريكية، إن الولايات المتحدة تجني مليارات الدولارات من حرب الرسوم الجمركية على عكس الصين، التي ليست في وضع جيد. وأعرب الرئيس الأمريكي عن يقينه بأن التنين الصيني عليه ألا يحلم بأن يحل محل الولايات المتحدة كقوة اقتصادية عظمى رائدة في العالم خلال فترة رئاسته.

واستغل ترامب مروره التلفزيوني ليقطر الشمع على غريمته السابقة هيلاري كلينتون بصفة خاصة والديموقراطيين بصفة عامة، قائلا “الاقتصاد الصيني كان سيتجاوز الأمريكي لو أصبحت هيلاري كلينتون رئيسة، لو حدث ذلك لكانت الصين اقتصاديا أكبر بكثير من الولايات المتحدة بحلول نهاية فترة ولايتها، والآن لن تكون حتى قريبة”.

ويتضح من كلام الرئيس الأمريكي بأن واشنطن غير معنية بتسريع العودة للتفاوض مع بكين، على إثر انهيار المحادثات التجارية بينهما، حيث فرض ترامب زيادة في الرسوم الجمركية على البضائع الصينية في حدود 200 مليار دولار، كما وضعت إدارته عملاق الاتصالات الصيني “هواوي” وعشرات الشركات التابعة له في قائمة سوداء للحد من وصولها إلى الشركات الأمريكية.

وكان عدد من الاقتصاديين العاملين لحساب المجموعة المالية “HSBC Holdings Plc”، أن تصبح الصين أكبر اقتصاد في العالم بحلول عام 2030، حيث سيبلغ إجمالي الناتج المحلي في العام المذكور 26 تريليون دولار، وهي نفس توقعات صندوق النقد الدولي للاقتصاد الصيني، التي تشير بأن الصين قد تصبح أكبر اقتصاد في العالم بنهاية العقد الثالث من القرن الحالي.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *