13:30 - 2 أبريل 2021

تقرير جديد للبنك الدولي يدعو إلى هيكلة الاقتصاد من أجل توفير فرص الشغل للمغاربة

برلمان.كوم

حدد تقرير جديد للبنك الدولي أربع أولويات رئيسية للرفع من فرص الشغل في المغرب وهي تسريع وتيرة التحول الهيكلي، وتشجيع إضفاء الطابع الرسمي على مؤسسات الأعمال، وزيادة مشاركة النساء في سوق الشغل، ودعم الشباب أثناء الانتقال من التعليم إلى سوق الشغل.

 التقرير الذي حمل عنوان “مشهد فرص الشغل في المغرب”، أكد أن بناء سوق عمل ديناميكي وشامل لا يزال يمثل تحديًا مستمرًا في المغرب، مشيرا إلى أنه على الرغم من أن نصيب الفرد من الدخل قد تضاعف بين عامي2000 و2018، وانخفض معدل الفقر إلى ثلث مستواه في عام 2000، فإن عملية خلق فرص الشغل لم تواكب ذلك على مدار العقد الماضي.

وفيما يتعلق بتحسين عملية التحاق الشباب بسوق الشغل، يؤكد التقرير أنه في الوقت الحالي، لا يعمل نحو 30% من الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و24 عاماً، ولا يستثمرون في مستقبلهم من خلال بناء مهاراتهم. ويُعرف هؤلاء الشباب بأنهم “خارج دائرة التعليم والعمل والتدريب”.

وأورد التقرير أن نسبة النساء في القوى العاملة تقل عن 30% في المغرب الذي يُعد أحد البلدان القليلة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا التي تتراجع فيها معدلات مشاركة الإناث. موضحا أن مشاركة النساء في المدن المغربية تشهد ارتفاعاً كبيراً، إذ لا تشارك أكثر من 80% منهن في القوى العاملة. وبينما تُعد مشاركة الإناث أعلى إلى حد ما في المناطق القروية، فإنها آخذة في التراجع على نحو أكبر.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *