19:50 - 23 فبراير 2021

تهدف لتزويد التلاميذ المعوزين بلوحات إلكترونية.. جمعية تطلق حملة “مدرستنا فدارنا”

برلمان.كوم

بهدف جمع التبرعات من أجل اقتناء اللوحات الرقمية وتوفير الإنترنت لفائدة التلاميذ المنحدرين من أسر في وضعية هشاشة، أطلقت جمعية ساعة الفرح حملة تضامنية عبر شبكات التواصل الاجتماعي اختارت لها شعار “مدرستنا فدارنا”.

ويستهدف المشروع نحو 3 آلاف مستفيد، موزعين على 6 جهات من المملكة، الأكثر تضررا من توقيف الدراسة خلال أزمة كوفيد 19، وفق ما ذكره بلاغ صادر عن الجمعية.

وأفاد البلاغ، أن الجمعية ستعمل جنبا إلى جنب مع المديريات الإقليمية للتربية والتكوين والجمعيات المحلية لضمان توزيع هذه اللوحات في ظروف جيدة، حيث ستنجز جمعية ساعة الفرح تقييما لآثار هذه العملية على معدل التسرب المدرسي بالمناطق المستهدفة.

ومن المرتقب أن يتم إخضاع الأطفال لدورات تكوينية في مجال التعلم الالكتروني، لمساعدتهم على الإلمام بالتكنولوجيا الرقمية،   وتقليص الفوارق الاجتماعية بين التلاميذ وتعميم التعليم عن بعد.

ودعما لعملية جمع التبرعات، فقد جرت تعبئة عدد من الرياضيين المغاربة البارزين والمعروفين وطنيا ودوليا، عبر تقاسم مقاطع فيديو منتجة بالمجان من طرف شركة خاصة، ويتعلق الأمر، إضافة غلى الملاكم محمد ربيعي، بكل من لاعبي كرة القدم الدوليين جواد زايري وبونو، وفق ما ذكره البلاغ.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *