استمعوا لبرلمان راديو

11:00 - 11 مايو 2021

جان كاستكس يعلن عن سن أحكام أشد صرامة ضد المعتدين على عناصر حفظ النظام

برلمان.كوم محمد طماوي

أعلن مساء أمس الاثنين، جان كاستكس رئيس الوزراء الفرنسي عن تشديد العقوبات المتخذة في حق مهاجمي ضباط الشرطة أو رجال الدرك، وذلك عقب اجتماع نظم مع ممثلي نقابات الشرطة في ماتينيون على إثر  مقتل شرطي الأسبوع الماضي في افينيون.

وأشار رئيس الوزراء في بيان أصدره، إلى أن العقوبة الأمنية الصادرة ضد الأشخاص المحكوم عليهم بالسجن مدى الحياة من أجل جريمة ارتكبت ضد ضابط شرطة أو دركي سترفع إلى 30 سنة، وأن احتمالات تخفيف العقوبات ستكون محدودة للغاية بالنسبة للمعتدين على قوات الأمن.

وأضاف كاستيكس، دون إعطاء مزيد من التفاصيل، أن العنف ضد أجهزة حفظ النظام “سيتم  المعاقبة عليه من الآن فصاعدا بشكل أكثر شدة كما ستعاقب بصرامة أكثر جرائم رفض الامتثال”.

كما أشار رئيس الحكومة إلى أن وزير العدل سوف يعمل على تعميم مذكرة يطالب من خلالها “النيابة العامة أن تكون أكثر حزما عندما يتعلق الأمر باستهداف الشرطة أو الدرك مطالبا بالإحالة المنهجية والحكم السريع على الجناة”.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *