21:01 - 12 فبراير 2019

حاجي والهيني لـ”برلمان.كوم”: جلسة اليوم إجرائية فقط ومحاكمة حامي الدين حلقة من نضال المغاربة

برلمان.كوم - ع.ن

شهدت محكمة الاستئناف بفاس صباح اليوم الثلاثاء مجريات الجلسة الثانية من محاكمة القيادي في حزب العدالة والتنمية، عبد العالي حامي الدين، والتي تقرر تأجيلها إلى يوم 19 من شهر مارس المقبل، وذلك على خلفية اتهامه بالمساهمة في جريمة القتل العمد، التي راح ضحيتها الطالب اليساري آيت الجيد بنعيسى منتصف تسعينيات القرن الماضي.

وفي هذا الصدد قال المحامي محمد الهيني في تصريح لـ”برلمان.كوم” إن “المحكمة قد طلبت من الشاهد الوحيد في القضية الخمار الحديوي الانصراف حتى لا يطلع على ما يدور، في حين طالب دفاع الضحية تأجيل المحاكمة وتغيير القاعة لتستوعب الحضور المهتم بمتابعة المحاكمة، من حقوقيين ومتابعين، لأنه كان من المستحيل أن تستمر المحاكمة في تلك الظروف”، مؤكدا أن “جلسة اليوم هي جلسة إجرائية فقط ولا يوجد فيها جديد في الملف، في حين ستنصب الجلسة القادمة على مضمون الملف والاستماع إلى الشهود”.

ومن جهته أكد المحامي الحبيب حاجي في تصريح لـ”برلمان.كوم” إن “المحاكمة هي حلقة من حلقات عدم الإفلات من العقاب، وهذا نضال حقوقي يطمح من خلاله الشعب المغربي إلى أن يدفن ماضي الاغتيال السياسي والتستر على القتلة والجناة” مؤكدا أن “الآوان قد آن لكي ينطلق قطار حقوق الإنسان لكي لا يفلت أي شخص من العقاب، وأن تنتهي جميع الصفقات السياسية التي حمت المجرمين الذين يتواجدون الآن في آماكن مهمة في المغرب في الحكومة والبرلمان والمؤسسات الدستورية”.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *