برلمان.كوم - حرارة الموسيقى الإفريقية والمغاربية تذيب صقيع ضواحي باريس
17:18 - 28 ديسمبر 2018

حرارة الموسيقى الإفريقية والمغاربية تذيب صقيع ضواحي باريس

برلمان.كوم-ل.ب

في عز برودة  فصل الشتاء، ستكون ضواحي العاصمة الفرنسية باريسعلى موعد مع مهرجان ” Musics from Africa ”الذي سيتم تنظيمه خلال الفترة الممتدة من 3 يناير 2019 وإلى غاية 10 منه،  وسيحظى هذا المهرجان  الذي سيذيب صقيع تلك الضواحي التي تقيم بها أعداد كبيرة من مهاجري إفريقيا الغربية والدول المغاربية، خصوصا وأن إيقاعات الموسيقى الإفريقية تخلق أجواء من الروعة وتسحر النفوس.

 ويتضمن برنامج المهرجان الذي وصل إلى نسخته الخامسة، مجموعة من الفقرات الغنية والمتنوعة من السهرات الموسيقية التي ستبعث الدفء في أطراف باريس. حيث سيتوزع إلى حوالي 24 حفلة موسيقية ستضيء قاعات الحفلات في 12 مقاطعة بضواحي العاصمة الفرنسة، هذا مع العلم أن المهرجان عرف انطلاقته سنة 2015، بتنظيم 5  حفلات فقط من طرف مؤسسه  لويس غرافير، المتخصص في موسيقى الأفارقة السود وأفارقة  شمال إفريقيا، الذين يعملون على نشر هذه الموسيقى وتقريبها بشكل أفضل من جمهورها  الكبير في فرنسا.

“وفي هذا السياق أكد لويس غرافير مؤسس المهرجان في تصريح لجريدة “لوباريزيان” الفرنسية  قائلا، ” لقد نظمنا خلال الدورة الأولى في سنة 2015، حفلا موسيقيا للمغنية السنغالية نفيسة مومبيا والمغني المغربي الشهير حسن جنون، وانتهى بنا الحال مع 4000 شخص، بينهم”1500 مغربي مضيفا “لم أكن أتخيل أن حشود الجمهور ستكون كبيرة جداً”.

ومنذ انطلاقته، ظل مهرجان “Musiques from Africa” ​​يحظى بمتابعة واسعة ويُنظر إليه كحفل كبير يتضمن أيضا عروض أفلام حول الموسيقى والمعارض العالمية مثل تلك التيتم تنظيمها في السنة الماضية تحت موضوع ، “الراي ، الحركات والتعبيرات” ،وكذلك معرض للصور وتركيب الصوت من قبل مصمم الجرافيك ، فينسنت مورير.

ويشكل المهرجان على مدار السنة ، فرصة للتلاقي بين الفنانين الأفارقة والمغاربيين والفرنسيين وبين الفنانين الأمريكيين الذين يقومون بإحياء الحفلات الموسيقية وإثراء اللقاءات والعروض.

إلى ذلك سيعمل المنظمون على إدراج مجموعة من الأغانيفي ألبوم” CD” على هامش المهرجان، تسلط الضوء على الفنانين الملحميين الكبار في المغرب الكبير وإفريقيا بفرنسا، وسيكون هذا الألبوم مرفوقا بكتيب مكون من 15 صفحة يؤرخ لتاريخ الفنانين الأفارقة والمغاربيين الذين قاموا بإغناء المشهد الفني الفرنسي.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *