12:32 - 26 يونيو 2019

حقائق جديدة يكشفها حارس مايكل جاكسون الشخصي عن وفاة “نجم البوب”

برلمان.كوم

خرج بيل وايتفيلد، الحارس الشخصي السابق لمايكل جاكسون، بتصريح مفاجئ يؤكد فيه أن أسبابا ثانية كانت سببا في رحيله سنة 2009.

وقال وايتفيلد، الذي يبلغ من العمر 53 سنة، إن مايكل لم يكن يعاني من أي مرض في الفترة الأخيرة قبل وفاته كما أنه لم يتناول يوما دواء حسب صحيفة “ميرور” البريطانية.

وأكد الحارس الشخصي لمايكل، أن هذا الأخير عانى كثيرا من المشاكل والتوتر المفرط قائلا “ادعاءات إساءة معاملة الأطفال وخلافات عائلية التي كانت تنشر يوميا على وسائل الإعلام أثرت بشكل كبير على ملك البوب، والتوتر والضغط كانا من بين أسباب وفاة جاكسون”.

وأردف نفس المتحدث قائلا “إن الأمر يرجع إلى جميع أشكال التوتر، سواء كان ذلك من عائلته أو محاميه أو إدارته أو بعض المعجبين”.

وختم حارس نجم البوب العالمي الراحل” آخر مرة ألتقي فيها جاكسون كانت قبل أسبوعين من رحيله، ولم يكن سعيدا”.

للإشارة، توفي جاكسون يوم 25 من شهر يونيو لسنة 2009، عن عمر ناهز 51 سنة، إثر جرعة زائدة قوية من مخدر بروبوفول، قبل أن يكشف وايتفيلد أن التوتر الشديد هو السبب الرئيسي الذي أدى إلى وفاته.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *