16:27 - 11 فبراير 2020

حَلُّ المعهد الملكي للأمازيغية بعد مصادقة لجنة التعليم على إحداث مجلس اللغات

برلمان.كوم

صادقت لجنة التعليم والثقافة والاتصال بمجلس النواب، اليوم الثلاثاء، على مشروع قانون تنظيمي يتعلق بإحداث المجلس الوطني للغات والثقافة المغربية. وصوت لصالح المشروع 18 نائبا مقابل امتناع 5 نواب من فريق الأصالة والمعاصرة.

ومن المنتظر أن تتم إحالة المشروع على الجلسة العامة من أجل المصادقة عليه قبل اختتام الدورة الخريفية.

وصادقت اللجنة، على حل معهد الدراسات والأبحاث والتعريب وإلحاق ممتلكاته وموارده البشرية إلى المجلس الوطني للغات والثقافة المغربية، وهي الصيغة التي أقرتها اللجنة في قراءتها الأولى والثانية، قبل تعديلها بمجلس المستشارين.

وتعتبر هذه هي المرة الثالثة التي يعرض فيها مشروع القانون على أنظار لجنة التعليم والثقافة والاتصال، بعدما أحيل مرة أخرى، بعد القراءة الثانية، على مجلس المستشارين بسبب إدراج بعض التعديلات التي لم تدرج خلال القراءة الأولى بسبب أخطاء مادية.

ويشار إلى أن تعديلات وزارة الثقافة على المشروع، بالإبقاء على مركز التعريب، وحل المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية قد أثارت الكثير من الجدل قبل أن يتم حلهما معا والحاقهما بمجلس اللغات وفق نص المشروع المصادق عليه في اللجنة، والذي بموجبه سيتم نقل جميع الممتلكات والموارد البشرية للمؤسستين؛ (مركز التعريب، ومعهد الأمازيغية) إلى المجلس الوطني للغات عبر نص تنظيمي.

وينص الفصل الخامس من دستور المملكة على أن العربية تظل اللغة الرسمية للدولة، وأن الدولة تعمل على حمايتها وتطويرها وتنمية استعمالها، وأن الأمازيغية تعد أيضاً لغة رسمية للدولة، باعتبارها رصيداً مشتركاً لجميع المغاربة بدون استثناء.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *