5:00 - 8 يونيو 2018

دراسة: الرجال أكثر إصابة بأمراض القلب من النساء

برلمان.كوم

أشارت الأبحاث إلى أن الرجال الذين يعانون من مشاكل في القلب أكثر عرضة بنسبة 6 مرات للإصابة بالموت المبكر، إذا كان لديهم عمل مرهق، حتى إذا استمروا في الحفاظ على لياقتهم، وتناولوا وجبات صحية، ومع ذلك، لم يكن هناك ارتباط بين الإجهاد الوظيفي والوفاة المبكرة بين النساء المصابات بأمراض القلب والسكتة الدماغية والسكري من النوع الثاني.

وذكرت صحيفة “ديلي ميل”، إلى أنه يقترح العلماء أن أحد التفسيرات هو أن الرجال يكونون أكثر عرضة لانسداد الشرايين خلال حياتهم العملية أكثر من النساء، اللواتي لديهن عادة فرصة أقل بكثير لمشاكل القلب قبل انقطاع الطمث.

كما قال البروفيسور ميكا كيفيماكي، من كلية لندن: “العمل هو مصدر شائع للتوتر في مرحلة البلوغ، مما يؤدي إلى استجابات الإجهاد الطبيعية التي تمت برمجتها في أجسامنا منذ أجيال مضت ويمكن أن يؤدي ذلك إلى ردود فعل جسدية لحالات مثل إجهاد العمل”.

ووجد الباحثون أنه من بين الرجال الذين يعانون من مشاكل في القلب، فإن أولئك الذين يعانون من الإجهاد الوظيفي لديهم خطر أكبر للوفاة المبكرة بنسبة 68% من أولئك الذين لم يكن لديهم، ولم يكن أي نوع من إجهاد العمل مرتبطا بزيادة خطر الوفاة بالنسبة للنساء، مع أو بدون هذه المشكلات الصحية.

وأوضح الباحثون إلى أن الإجهاد يمكن أن يؤدي إلى إرتفاع مستويات هرمون الكورتيزول، الذي يزيد من إنتاج الجلوكوز ويحد من تأثير الأنسولين، مما قد يؤدي إلى تشخيص أسوأ في مرض السكري، كما يمكن أن يرفع ضغط الدم، ويزيد من خطر حدوث أمراض القلب لدى الأشخاص الذين لديهم بالفعل مستويات عالية من تصلب الشرايين.