9:46 - 30 نوفمبر 2019

ديرها غا زوينة… حكومة العثماني باش من وجه تلقاي به ربنا؟

برلمان.كوم
اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *