17:02 - 7 مارس 2021

ديرها غا زوينة.. دابا الجزائر خصها تكشف لينا شكون قتل هاذ الناس

برلمان.كوم خديجة أجغاف

يثير البرنامج التعليقي “ديرها غا زوينة..”، الذي يبث على القناة الرسمية بمنصة التواصل الاجتماعي “يوتيوب” الخاصة بموقع “برلمان.كوم”، الجدل حول قضايا وملفات ساخنة لشخصيات عامة، حيث تتم صياغتها في قالب ساخر، يجعل العديد من المتابعين يتفاعلون معها (الحلقة) من خلال تعليقاتهم المختلفة والمتباينة.

وفي هذه الحلقة من البرنامج، التي تحمل عنوان : “ديرها غازوينة.. دابا الجزائر خصها تكشف لينا شكون قتل هاذ الناس”، ذكّرت بدرية في بداية الحلقة بجرائم المستعمر الفرنسي الذي اقترف عدة مجازر بالمناطق التي استعمرها آنذاك، وكشفت أن علي بومنجل المحامي والمناضل الجزائري تم اعتقاله وتعذيبه من طرف المستعمر الفرنسي سنة 1957 وحينها، ذكر المستعمر أنه انتحر، وخلال هذا الأسبوع استقبل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أحفاد المناضل علي بومنجل، ليقدم رواية جديدة، مفادها أن علي بومنجل تم تعذيبه وقتله من طرف المستعمر الفرنسي.

وتابعت القول، إن الاعتراف وحده لا يكفي، ويجب الاعتذار وتعويض الوطن وشعبه، وتساءلت بدرية عن سبب امتناع السلطات الجزائرية من إعطاء توضيح حول قتل آلاف الناس الأبرياء خلال العشرية السوداء.

وأشادت بدرية بدور الملك محمد السادس منذ اعتلائه العرش، حيث أعلن عن الصلح بين الذاكرة والتاريخ، في إشارة إلى هيئة الإنصاف والمصالحة، في حين أن الجيش الجزائري لا يريد قول الحقيقة “حتى ولو في موت أو قتل رؤساء البلاد”.

لنتابع…

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *