9:59 - 22 أبريل 2021

ديرها غا زوينة.. وااا فرنسا باراكا من النفاق.. شدي معانا الطريق

برلمان.كوم

يثير البرنامج التعليقي “ديرها غا زوينة..”، الذي يبث على القناة الرسمية بمنصة التواصل الاجتماعي “يوتيوب” الخاصة بموقع “برلمان.كوم”، الجدل حول قضايا وملفات ساخنة لشخصيات عامة، حيث تتم صياغتها في قالب ساخر، يجعل العديد من المتابعين يتفاعلون معها (الحلقة) من خلال تعليقاتهم المختلفة والمتباينة.

وفي هذه الحلقة من البرنامج، التي تحمل عنوان “ديرها غا زوينة.. وااااا فرنسا باراكا من النفاق.. شدي معانا الطريق”، أكدت الزميلة بدرية عطا الله، أنه و منذ افتتاح الرئيس الفرنسي لمكاتب بكل من مدينتي الداخلة و أگادير، للتواصل مع المتعاطفين معه في كل من المغرب العربي وغرب إفريقيا، كادت الجزائر أن تفقد صوابها و اعتبرت أن هذا الموقف يتجه في اتجاه الموقف الأمريكي من مغربية الصحراء.

وأوضحت بدرية أن كاتب الدولة الفرنسي في الشؤون الفرنسية خلال اجتماع الجمعية العامة قال “إن قضية الصحراء عندها حساسية كبيرة عند الفرنسيين،” ما عرفناه حساسية ديال الجلد ولا ديال النيف؟!” تتساءل بدرية، و أضاف ذات المتحدث أن مبادرة الحكم الذاتي في إطار الجهوية المتقدمة، مبادرة صادقة وجادة.

و قالت بدرية :” يمكن الوزير بالحكومة الفرنسية المزداد سنة 1981 وماعارفش أن قضية الصحرا راه تدرجات في الأمم المتحدة سنة 1963 مللي كانت مستعمراها اسبانيا .. ما کان ديك الساعة لا عصابة البوليساريو ولا المرتزقة اللي ولداتهم الجزایر مللي المغرب استرجع أراضيه في 1975″.

لنتابع ..

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *