استمعوا لبرلمان راديو

18:10 - 28 يوليو 2021

ديرها غا زوينة.. واش قضاة المغرب غايلبسوا طابليات ويرجعوا لقسم التحضيري؟

برلمان.كوم

يثير البرنامج التعليقي “ديرها غا زوينة..”، الذي يبث على القناة الرسمية بمنصة التواصل الاجتماعي “يوتيوب” الخاصة بموقع “برلمان.كوم”، الجدل حول قضايا وملفات ساخنة لشخصيات عامة، حيث تتم صياغتها في قالب ساخر، يجعل العديد من المتابعين يتفاعلون معها (الحلقة) من خلال تعليقاتهم المختلفة والمتباينة.

وفي هذه الحلقة من البرنامج، التي تحمل عنوان ”ديرها غا زوينة.. واش قضاة المغرب غايلبسو طابليات ويرجعو لقسم التحضيري”، تحدثت فيها الزميلة بدرية عطا الله عن الحكم القضائي العادل الصادر في حق الصحفي سليمان الريسوني الذي يحاول الترويج لعدم عدالته فقط لكونه يحمل صفة “صحفي”، خصوصا أمام تصريح المتحدث باسم الخارجية الأمريكية والذي جاء بناء على معلومات مغلوطة وغير صحيحة توصلت بها هذه الأخيرة.


وأشارت بدرية في برنامج “ديرها غا زوينة”، إلى قضية دومينيك ستروس كان، المدير العام السابق لصندوق النقد الدولي، الذي اعتقل بنيويورك قبل أيام قليلة سنة 2011 من فوزه بالانتخابات الرئاسية الفرنسية بسبب شكاية رفعت ضده جراء اغتصابه لموظفة النظافة في إحدى الفنادق، إذ بالرغم من سلطته ومكانته إلا أن العدالة قررت متابعته، مما يدل على كون القوانين فوق الجميع ولا يجب أن تستثني أحد، وما أدراك بمواطن عادي توبع في جرائم الحق العام.

وأضافت بدرية، أن المغرب بلد يؤمن بالقانون، هدفه هو تطبيق العدالة المنصفة، لذا أخذ وقتا كافيا للتحقيق في قضية الصحفي سليمان الريسوني وإصدار حكم قضائي عادل.

وفي هذا السياق، أشارت بدرية، إلى أن استغلال بعض النواقص في الدبلوماسية الموازية، وتقديم معطيات مضللة للخارجية الأمريكية، يهدف إلى الإساءة للمغرب وتغليط الرأي العام الدولي.

وختمت بدرية هذه الحلقة مشددة على أنه ليس من حق أي دولة التدخل في السيادة القضائية للدولة المغربية، قائلة “ما تحلموش شي نهار قضاتنا يلبسو طابليات ومحفاظاتهم باش يرجعو يقراو فالاقسام التحضيرية للتعليم الأمريكي”.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *