استمعوا لبرلمان راديو

11:30 - 8 مايو 2021

ذكرى ميلاد مولاي الحسن: دور مؤسسة ولاية العهد في دوام العهد واستمرار الدولة

برلمان.كوم

يحتفل الشعب المغربي اليوم السبت (8 ماي) بذكرى ميلاد صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن، وتتميز ذكرى هذه السنة كون  ولي العهد وصل سن الرشد الدستوري، (18 سنة التي تخول له الحكم بدون مجلس الوصاية)، ومناسبة ميلاد ولي العهد تلتقي فيها مشاعر الشعب المغربي بمشاعر العائلة الملكية للاحتفال بذكرى ذات دلالة ورمزية عالية في استمرارية وتماسك الأمة المغربية.

ولعل المغاربة يستحضرون بهذه المناسبة تلك الأفراح التي عاشها القصر الملكي ومعه الشعب المغربي يوم 8 ماي 2003، حين ميلاد ولي عهد جلالة الملك محمد السادس الذي اختار له جلالة الملك اسما يرمز إلى ملكين ساهما بحكمتهما وقيادتهما في ترسيخ أمجاد الدولة العلوية، وهما السلطان مولاي الحسن الأول وجلالة المغفور له الملك الحسن الثاني.

إن ذكرى ميلاد ولي العهد تحمل الكثير من المعاني التي تجسد  بشكل رائع  تماسك الأمة المغربية ووفاءها للعرش العلوي المجيد، وحرصها على استمراريته، من خلال مؤسسة ولاية العهد التي تحيل على  نظام التوارث والبيعة.

ثم إن التاريخ المغربي يفرض نفسه بقوة كلما حلت هذه الذكرى ليغدي ذكرانا وذاكرتنا بمزيد من الرموز ذات الأبعاد المتأصلة في مجتمعنا، ومنها العديد من القيم والمبادئ التي حافظ عليها ملوك الدولة العلوية ومنهم جلالة الملك محمد السادس وهي المبادئ التي رسخت فينا قيم الدفاع عن وحدة الوطن وصيانة مقدساته.

وتحتل مؤسسة ولاية العهد مكانة قوية  داخل أركان الدولة ونظام الحكم في المغرب، لما تمثله من تأكيد لمقومات الدولة واستمراريتها. وانطلاقا من هذه الرؤى حرص جلالة الملك محمد السادس على أن يحظى ولي العهد مولاي الحسن بتنشئة متكاملة تستجيب لتطلعات جلالته وانتظارات الشعب المغربي والأجيال القادمة.

وهكذا عرفت السنوات المنصرمة حضورا متميزا لصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن في عدد من الانشطة والمناسبات الرسمية والخاصة تأكيدا لحرص جلالة الملك على التكوين المحكم والمستمر لولي عهده.

وإذ يشارك الشعب المغربي في هذه  الذكرى العائلة الملكية أفراحها ومسراتها، فهو يغتنم المناسبة أيضا للتعبير عن تشبثه الذي لا ينتهي  بأهداب العرش العلوي المجيد، وتجديده الذي لا ينضب لبيعة ملكه، والتفافة المستمر حول مقدساته.

أسرة “برلمان.كوم” تتقدم لجلالة الملك محمد السادس وللعائلة الملكية بتهانيها الحارة بهذه المناسبة الغالية.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *