برلمان.كوم - رئيس جماعة من حزب "المصباح" بعمالة مكناس بدون صلاحيات بسبب المعارضة
16:30 - 21 مايو 2019

رئيس جماعة من حزب “المصباح” بعمالة مكناس بدون صلاحيات بسبب المعارضة

برلمان.كوم-عثمان لشهب

وجد رشيد فرح، رئيس جماعة بوفكران، التابعة لعمالة مكناس، نفسه عاجزا عن تمرير العديد من النقط التي تهم عدة مشاريع واتفاقيات على مستوى الجماعة، بسبب فريق المعارضة الذي أصبح يتمتع بأغلبية داخل هذا المجلس.

وحسب مصادر لموقع “برلمان.كوم”، فرغم مراسلات عامل مكناس، لمجلس بوفكران، بضرورة تسريع إخراج العديد من المشاريع التنموية على مستوى الجماعة، إلا أن المجلس دخل النفق المسدود، بسبب رفض المعارضة تمرير جدول أعمال دورات المجلس، آخرها دورة شهر ماي الجاري، بهدف إجبار الرئيس عن التنحي.

وأكد مصدر من المعارضة للموقع، أن تعنت الرئيس ورفضه مقترحات فريق المعارضة بإدراج مشاريع تأهيل البنى التحتية وشراء سيارة إسعاف خاصة بالجماعة ضمن جدول أعمال دورات المجلس، وحرصه على إدارج مشاريع لا تعود على الساكنة بالنفع؛ هو السبب الرئيسي الذي يدفعهم إلى الغياب عن أشغال هذه الدورات، مطالبين في ذات التصريح الرئيس بالتنحي خدمة لمصالح الساكنة.

ومن جهة أخرى، يتهم رئيس جماعة بوفكران، فريق المعارضة بالمزاجية وتغليب المصالح الخاصة والسياسية على المصلحة العامة، والتسبب في البلوكاج الحاصل داخل المجلس، وذلك بشهادة عدد من الفاعلين الجمعويين والنشطاء المحليين.

تجدر الإشارة إلى أن مجلس جماعة مكناس بوفكران، يتكون من 19 مستشارا، جرى عزل اثنان منهم، كما انضم عدد من المستشارين المكونين لفريق الأغلبية إلى فريق المعارضة الذي أصبح يتكون من 10 أعضاء بأغلبية، تمكنه من التحكم في تسيير المجلس.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *