20:33 - 21 يناير 2019

رئيس مجلس أرفود يتورط في حادث سير بسيارة الجماعة ويلقي باللائمة على ناشط حقوقي (صور)

برلمان.كوم-عبد الفتاح نعوم

تورط رئيس مجلس بلدية أرفود عن حزب العدالة والتنمية، عبد السلام البرجي، في حادث سير أسفر عن إصابة شخص كفيف بمدخل المدينة، يوم السبت الماضي، وذلك حينما كان يقود سيارة المجلس.

مصدر محلي أكد لـ”برلمان.كوم” أن البرجي استغل صفته كرئيس للمجلس ليقدم شكاية لدى مصلحة الشرطة القضائية ضد الناشط الحقوقي عبد الفادر أبو مدان، يتهمه فيها بأنه قد حرض كفيفا ليلقي بنفسه أمام سيارة الرئيس من نوع “شيفرولي”، وذلك “ليحصل على تعويض مادي بهدف تشويه سمعة الرئيس”.

وذكر بيان صادر عن فرع أرفود لـ”جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان” توصل به “برلمان.كوم” أن رئيس بلدية أرفود المنتمي إلى حزب العدالة والتنمية “قد ذكر أبو مدان بصفته عضوا في الجمعية” مضيفا أن “برجي عبد السلام قد تقدم بشكايته باسم المجلس البلدي لأرفود”، مشيرا إلى أنه “كان الأحرى به تقديم شكاية باسمه الشخصي لأن الشكاية ضد مواطن عادي لا تمت لمصالح البلدية بأية صلة”، معتبرا ذلك بمثابة “استقراء على النواطن والمؤسسات بصفة الرئيس”.

وأشار ذات البيان إلى أن الناشط الحقوقي ذاته كان بعيدا عن حادثة دهس سيارة الرئيس للكفيف الذي كان قاصدا مكتب الكاتب العام للمجلس البلدي لأرفود، وهو ما أدى إلى نقله فورا إلى المستشفى، ليحصل على شهادة طبية تقدر مدة العجز بـ15 يوما.

جدير بالذكر أن مدخل مقر المجلس الجماعي لمدينة أرفود كان قد شهد حادثة اصطدام سيارة رئيس المجلس بكفيف خمسيني، بحيث ذكر شهود عيان أن الرئيس كان يتحدث في هاتفه وهو يقود السيارة، في حين تخوف مواطنون من عدم محاسبة رئيس المجلس البلدي لأرفود لكونه عضواً بارزاً في الحزب الذي يقود الحكومة.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *